آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / تخصيص جزء من وقت الباحثين بمركزي «البحوث الزراعية» و«الصحراء» للعمل الإرشادي

تخصيص جزء من وقت الباحثين بمركزي «البحوث الزراعية» و«الصحراء» للعمل الإرشادي

كتب: ناصر الجزار قال الدكتور سيد خليفة، رئيس قطاع الإرشاد الزراعى، أنه ستتم الاستفادة من وفرة العاملين فى المراكز البحثية، حيث يوجد حوالى 13000 ألاف باحث فى وزارة الزراعة، وسيتم تخصيص جزء من وقتهم للعمل فى الإرشاد الزراعى، للاستفادة من الطاقات البشرية المعطلة من خلال ندبهم لأدوار ميدانية لمتابعة الحقول وتقديم الدعم الفنى.

وأشار خليفة، فى تصريحات صحفية، أن وزارة الزراعة ستقوم بتوقيع بروتوكول تعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لتقديم المعلومات عبر الرسائل النصية القصيرة” sms “عبر الموبايل، لتقديم الدعم الفنى الإرشادى للمزارع لتسهيل الحصول على المعلومة بدلا من الطرق التقليدية، مشيرا إلى أن هذه الرسائل تتضمن إرشادات عن أوقات الرى والتسميد وطرق مواجهة العوامل الجوية السيئة.

وأضاف خليفة، إنه تم الانتهاء من طباعة 2,5 مليون كارت ذكى للعمل على توزيعها على المزارعين خلال الفترة المقبلة، لكى يتم وضع قاعدة بيانات صحيحة عن القطاع سواء من جهة المساحات والمحاصيل بكل دقة وتحديد حجم احتياجات كل نوع من الأسمدة والمبيدات.

وأوضح رئيس قطاع الإرشاد الزراعى، أن هذه الخطة تتضمن إقامة حقول إرشادية فى كل زمام جمعية زراعية، على مساحة فدان، عبر التوسع فى تقديم المعلومة الدقيقة والصحيحة للمزارعين عبر المعاينة الفعلية للمزاع من الحقل الإرشادى الذى يكون بالقرب منه، ويرى بعينه طرق الرى والتسميد والرش وغيرها.

2 تعليقان

  1. د/ محمود عتمان

    إن حدث هذا …فهو تفعيل لقرار قديم إتخذه الدكتور محمد خيفة رئيس مركز البحوث الأسبق فى عام 2002 على ما أتذكر من خلال معرف وقتها بـ ” الفرق البحثية) على مستوى مراكز محافظات الجمهورية ….هذه واحدة….أما الثانية فهى وجود قرار صادر من وزير الزراعة ورئيس مركز البحوث الزراعية منذ عام 2010 علىما أتذكر ، يحتم أن يكون الباحث المتقدم للترقية ، ساهم بنسبة 30% من درجات الترقية فى العمل الإرشادى … والخلاصة : لاجديد يفيد

    • د/ محمود عتمان

      إن حدث هذا …فهو تفعيل لقرار قديم إتخذه الدكتور / محمد خليفة رئيس مركز البحوث الأسبق فى عام 2002 على ما أتذكر من خلال ماعرف وقتها بـ ” الفرق البحثية” على مستوى مراكز محافظات الجمهورية من خلال محطات البحوث الزراعية الإقليمية ….هذه واحدة….أما الثانية فهى وجود قرار صادر من وزير الزراعة ورئيس مركز البحوث الزراعية منذ عام 2010 على ما أتذكر أيضاً ، ي شترط أن يكون الباحث المتقدم للترقية ، ساهم بنسبة 30% من درجات الترقية فى العمل الإرشادى … والثالثة : فلماذا نلجأ لوزارة الاتصال لإرسال رسائل قصيرة على الهواتف المحمولة …ولدينا قناة مصر الزراعية المخصصة للإرشاد الزراعى أساأص ..وليس لنشر أحاديث المسئولين عنها…..والخلاصة : لاجديد يفيد … إن لم يتم إعادة هيكلة التنظيم الإرشادى الزراعى المصرى الحالى…وقد قمت بعمل دراسة فى هذا الخصوص من خلال معهد بحوث الإرشاد الزراعى …وجارى طبعها … لعرضها على أولى الأمر …إن أرادوا الإصلاح الحقيقى لهذا التنظيم بما فيه من قطاع الإرشاد الزراعى نفسه…مع كل الحب والود لأى مسئول مخلص فى مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *