آخر الأخبار
الرئيسية / رأى / تحسين أحوال العلماء هو تحسين مباشر للاقتصاد المصري والناتج القومي

تحسين أحوال العلماء هو تحسين مباشر للاقتصاد المصري والناتج القومي

أ.د/صلاح يوسف

بقلم: أ.د/صلاح يوسف

وزير الزراعة واستصلاح الأراضي الأسبق

مستوى معيشة العلماء يعبر تعبيرا مباشرا عن فرص التقدم والتنمية في مصر بشكل علمى واقعي وطموح..

تعلمنا ونحن شبابا أن نواجه المشاكل بمناقشتها ودراستها واتخاذ القرار المناسب لحلها، وتعلمنا أن الهروب من مواجهة المشاكل أو تأجيل مواجهتها يفاقمها ويزيد الضرر الناجم عنها.

ومحاولة بعض الجهات بالالتفاف حول صوت أو طلبات العلماء سواء كانوا أعضاء هيئات بحثية بمراكز البحث العلمي أو باحثين وأعضاء هيئة تدريس بـالجامعات بإجراءات مختلفة لا يحل المشكلة ولا يفيد البلد بل ربما يستفيد من ذلك من يريد الاضرار ببلدنا مصر سواء عن عمد أو عن جهل.

ربما تكون الحكومة لديها الكثير من المشاكل أو الحدود التى تتحرك فيها فقط أو بعضها غير مؤهل بدرجة كافية لمناقشة ودراسة الامور وحلها وتعظيم الاستفادة لصالح البلد، ولكن أنا على يقين أن الرئاسة وضعها مختلف وهى أكثر قدرة على وضع الإطار المناسب لحل مشاكل علماء مصر وبما يتناسب معهم ومع ما يقدمون، واعلم أن الرئاسة تعلم أن اى إشارة باخفاق أو عيب فى آداء العلماء هو ناتج عن سوء الإدارة وليس عن العلماء أنفسهم، وايضا ناتج عن عدم الاهتمام بما يقدمون وعدم الاستعانة بهم كما ينبغى، وايضا لحرص العلماء على العمل في صمت.

ربما يرى البعض أن تحسين الدخول والاحوال المعيشية لعلماء مصر سيكون عبئا على الدولة وموازنتها، ولكن من واقع خبراتنا العلمية والإدارية والقيادية بل والاقتصادية والمالية في مشوار حياتنا نبين أن المردود على الدولة سيكون أكثر بكثير خاصة في حالة تولى الاماكن البحثية والجامعات قيادات مخلصة للبلد أمينة مبدعة وليس موظفين، تحسين أحوال العلماء هو تحسين مباشر للاقتصاد المصري والناتج القومي ومن يقول غير ذلك فبالتأكيد هو بعيد عن العلم والمجال العلمى والعلماء وايضا هو لا يستفيد بعلمهم ونتائج بحوثهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *