آخر الأخبار
الرئيسية / الحصاد الزراعى / «بحوث الصحراء» يستضيف ورشة عمل «سبل العيش في البيئة الصحراوية»

«بحوث الصحراء» يستضيف ورشة عمل «سبل العيش في البيئة الصحراوية»

د.صفوت الحداد، نائب وزير الزراعة أثناء ألقاء كلمته بالورشة

كتبت: هناء معوض استضافت استضاف مركز بحوث الصحراء، ورشة العمل الختامية لمشروع التنسيق ونشر المعارف حول سبل العيش والمنظومات الإيكولوجية الصحراوية، والتي تتم بالتنسيق مع مرصد الصحراء والساحل.

وافتتح الدكتور صفوت الحداد، نائب وزير الزراعة لشئون الخدمات الزراعية والمتابعة، ورشة العمل التي عقدت صباح اليوم الأربعاء، وتستمر لمدة يومين، بحضور ممثلي ومنسقي المرصد بالدول الأعضاء.

وأكد الحداد في الكلمة الافتتاحية التي ألقاها نيابة عن الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أهمية هذا المشروع ومساهمته في مكافحة الجفاف والقضاء على أسباب التصحر والفقر في القارة الافريقية، حيث يركز على مشاركة المعارف من خلال خمسة مشاريع استثمارية وطنية تم اجراؤها في دول: مصر والجزائر والأردن والمغرب وتونس، وجميعها يتعلق بإدارة وحفظ الموارد الطبيعية والنظم الإيكولوجية من اجل تحسين سبل العيش في البيئات الصحراوية.

وأشار الحداد، الى أن مركز بحوث الصحراء التابع لـوزارة الزراعة واستصلاح الاراضي، قدم نماذج تطبيقية في مجال مكافحة التصحر والجفاف وتحسين سبل العيش بالمناطق الصحراوية، لافتاً الى أنه ويزخر بالخبرات المتميزة في هذا المجال.

ومن جانبه، تقدم ختيم خراز، الأمين التنفيذي للمرصد، بالشكر لجمهورية مصر العربية ووزارة الزراعة على دعمها للمرصد وعلى قبولها استضافة هذا الحدث الذي يخص موضوع يهم منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، مؤكداً على أن المناطق الصحراوية تحتوي على طاقات يمكن أن تمثل أداة للتنمية في هذه المناطق، وبالتالي تحسين الظروف المعيشية للسكان المحليين مع المحافظة على الطاقات الإنتاجية للمنظومات الايكولوجية وقدرتها على التأقلم.

يذكر أن هذا المشروع الإقليمي للتنسيق وتثمين المعارف حول سبل العيش والنظم الإيكولوجية الصحراوية هو جزء من برنامج ممول من صندوق البيئة العالمية عبر البنك الدولي لدعم المشاريع الاستثمارية المتعلقة بالمناطق الصحراوية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *