آخر الأخبار

باحث بمركز البحوث الزراعية: الوادي الجديد محافظة المحاصيل الزيتية

كتب: أسامة بدير قال الدكتور الحسين النني، باحث أول بقسم بحوث المحاصيل الزيتية بمعهد المحاصيل الحقلية التابع لـمركز البحوث الزراعية، أن محافظة الوادي الجديد تتميز بوفرة الأراضي القابلة للزراعة ذات الملوحة المنخفضة ومياه جوفية تنعدم فيها الملوحة وشمس ساطعة طول العام وطقس شتوي مشابة للربيع فى الوجه البحري.

وأضاف النني، في تصريح خاص لـ”الفلاح اليوم“، أن توافر كل تلك الظروف يجعل من محافظة الوادي الجديد مناسبة لزراعة دوار الشمس الزيتي طوال فصل الشتاء فى ثلاث عروات.

وتابع: إذا كان العائق القديم هو عدم تسويق المحاصيل الزيتية قد تلاشي بوجود مركز الزراعات التعاقدية برئاسة الدكتورة هدى رجب، وانتشار خدماته فى ربوع مصر جعل محافظة الوادى الجديد مشروعا قوميا لتقليل الفجوة بين إنتاج واستهلاك الزيوت.

وأردف النني، كذلك المساحات الشاسعة من الاراضى فى جميع مراكز المحافظة ومنها البحرية والداخلة والخارجة والفرافرة وواحة باريس وابومنقار وابي هريرة، شجعت المستثمرين الجادين فى الاستثمار الزراعي لإنتاج دوار الشمس الزيتي الذى يلائمه طقس الواحات.

ولفت النني، أن البداية لعلها تكون هذا الشتاء وتزداد المساحات المواسم المقبلة، متمنيا إنشاء مصانع لعصر بذرة دوار الشمس الزيتي ويتم النقل كزيت مستخلص الى جميع محافظات الجمهورية.

وأكد الباحث الأول بقسم بحوث المحاصيل الزيتية، على ضرورة تشجيع إنشاء مزارع الإنتاج الحيواني ومصانع المنتجات الحيوانية ومنتجات اللبن وإنتاج إعلاف الدواجن من نواتج العصر، بالإضافة إلى زيادة الرقعة الزراعية المخصبة من متبقيات النباتات الجافة ما يكون له طيب الأثر على الاقتصاد الزراعي المصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل