آخر الأخبار

«الياسمين الأزرق».. أزهاره جميلة طوال العام

كتب: ناصر الجزار يعتبر الياسمين الأزرق من النباتات المتسلقة ويسمى أيضا بالكتلة الزرقاء، كما يسمى جاكومونتيا وهو اسمه العلمي Jacquemontia pentantha، وله أزهار زرقاء صغيرة جميلة منتشرة تظهر طوال العام.

يحتاج نبات الياسمين الأزرق إلى سنادات أو تعريشات ليتسلقها، لذلك يتوفر غالباً في الأسواق على شكل أقواس حديدة تغطيها نبتة النبتة. ويظهر جمال أزهاره التي تنمو بشكل زوجي في الغالب. ويعتبر جاذباً للنحل والفراشات والطيور.

نبات الياسمين الأزرق سهل العناية حيث يحتاج إلى شمس ساطعة طوال النهار أو جزء منها، ويتم ريه بشكل منتظم لانه لا يحب الجفاف.

أغصان وسيقان الياسمين الأزرق رقيقة لا تتحمل الرياح القوية لذلك يتم وضع النبات في منطقة لا تتعرض للرياح القوية التي تؤثر على النبات بشكل كبير، كما تعتبر أزهاره قصيرة العمر ولكنها متتالية الظهور وتنمو باستمرار أزهار جديدة تتفتح باتجاه الشمس وتذبل آخر النهار ولا تلبث أن تظهر أزهار جديدة في الصباح التالي، وهذه الخاصية تحدد إمكانية تحديد المكان المناسب له في الحديقة حتى لا تظهر أزهاره في الجانب غير المرغوب، وكلما زادت الإضاءة زادت أزهار النبات.

يمكن زراعة الياسمين الأزرق في الأحواض القابلة للنقل على أن تكون جيدة الصرف، ويمكن تقليمه من حين لآخر للمحافظة على شكله الخارجي ولتحفيز الإزهار.

يتم تسميد الياسمين الأزرق بسماد سائل متعادل مرة كل شهر، كما يعتبر الياسمين الأزرق من النباتات غير السامة ومقاوم للآفات بشكل جيد.

يتكاثر الياسمين الأزرق بالعقل أو الترقيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *