آخر الأخبار
الرئيسية / منوعات / المواطنون زحفوا إلى «شاطىء النخيل» رغم غلقه بأمر محافظ الإسكندرية

المواطنون زحفوا إلى «شاطىء النخيل» رغم غلقه بأمر محافظ الإسكندرية

كتبت: ياسمين محمود على الرغم من قرار محافظ الإسكندرية أمس الأربعاء بغلق شاطىء النخيل والمعروف إعلامياً بـ”شاطىء الموت”، وخاصة بعد أن بلغ حالات الغرق بين المواطنين 20 خلال الأيام القليلة الماضية.

ورغم قرار غلق الشاطىء إلا أن المصطافين، لم يستجيبوا لأمر الإعلاق الذى نشره المحافظ على شاطىء النخيل، حيث كانت هناك لوحة كبيرة مكتوب عليها ”ممنوع نزول البحر للتنفيذ حتي صدور أوامر جديدة”، ولم تكن الرايات الحمراء واللافتات التحذيرية كافية لمنع المصطافين من نزول البحر.

حيث أن نزلاء 6 اكتوبر ورحلات اليوم الواحد ما زالت تسبح في مياه البحر دون أي خوف، وبدأ الجميع يتحرى سبب إصرار المواطنين على نزول البحر على الرغم من التحذيرات.

حيث بدأ البعض منهم يردد على عدم الالتزام بتلك العبارات التي تم كتابتها على الشاطىء: ” الأعمار بيد الله المهم الالتزام بتعليمات المنقذين والمناطق الآمنة”.

وعلى الرغم من توجه قوة أمنية من رجال الشرطة إلى شاطىء النخيل إلا أنهم فشلوا بالفعل في إخلاء الشاطىء، حيث أصر المواطنون على عدم ترك المكان والاستجمام بالهواء والمياه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *