آخر الأخبار
الرئيسية / إرشاد ريفي / “المركزية للبساتين” تصدر 7 توصيات للقضاء على سوسة النخيل

“المركزية للبساتين” تصدر 7 توصيات للقضاء على سوسة النخيل

الفلاح اليوم ـ هند النعمانى أصدرت الإدارة المركزية للبساتين، أصدرت توصيات شهر سبتمبر الحالي لتوجيه المزارعين في تعاملهم مع أشجار النخيل ومواجهة الإصابات والأمراض الفطرية  مثل سوسة النخيل وجمع المحاصيل دون إصابات.

نخيل البلح

وأشار تقرير التوصيات الفنية إلى ضرورة أعطاء الدفعة الأخيرة من السماد الأذوتي للأشجار المنزرعة بالمزارع الحديثة “الرملية”، بجانب الري على فترات متباعدة للإسراع في نضج الثمار في الأراضي “الطينية” لزيادة نسبة السكر بها وتقليل محتواها من الحموضة، إضافة إلى أنه يجب خلال هذا الشهر العمل على جمع المحصول للأصناف التي نضجت سواء كانت رطبة أو نصف جافة.

وفيما يتعلق بالمكافحة لفتت التوصيات إلى ضرورة المرور الدوري المستمر لأشجار النخيل والفسائل لإكتشاف أي إصابة بسوسة النخيل الحمراء، والتدخل السريع لعلاجها بمجرد إكتشاف الإصابة، وإزالة أشجار النخيل شديدة الإصابة وتقطيعها إلى أجزاء ووضعها داخل حفرة عمقها “متر ونصف”، ويتم تغطيتها بـ”جير حي”، أو “محاليل المبيدات” الموصى بها.

ولفت التوصيات إلى ضرورة العمل على مكافحة مرض عفن الجذور خاصة خلال شهر ستبمبر، ويتم معاملة الفسائل بأحد المبيدات الفطرية الموصى بها، ويتم غمر الفسائل قبل الزراعة فى أحد المبيدات الموصى بها، وذلك من أجل مقاومة الأمراض الفطرية والقضاء عليها.

من جانبه أكد وزير الزاعة، على أهمية الدور الذي تقوم به وزارة الزراعة للنهوض بزراعة النخيل في مصر وتنميتها، نظراً لقيمتها الاقتصادية العالية، مشيراً إلى أن الوزارة مستمرة فى نشر توصيات فنية شهرية لمزارعى النخيل لدعم المزارعين لاتباع الممارسات الزراعية السليمة.

وحذرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي،  قبل بداية الموسم، كافة المزارعين في المحافظات المختلفة، من التعامل مع مشاتل الفاكهة والخضر والنخيل غير المرخصة، لافتة إلى أن ذلك يأتي للحفاظ على زيادة الإنتاجية من المحاصيل وجودتها.

وناشدت الوزارة كافة أصحاب المشاتل التي لم يتم ترخيصها حتى الآن، بسرعة التوجه إلى أقرب إدارة زراعية لترخيص مشاتلهم، وإتباع كافة الإجراءات اللازمة، والتي من شأنها الحفاظ على الإنتاجية المتميزة من الخضر والفاكهة.

وقال فايد، إن الوزارة ممثلة في قطاع الارشاد الزراعي، والإدارة المركزية للبساتين، تصدر حزم دورية شهرية من التوصيات الفنية لمزارعي النخيل، لدعم المزارعين فنياً من خلال إتباع الممارسات الزراعية السليمة.

ومن جانبه، قال الدكتور سيد خليفة، رئيس قطاع الإرشاد بوزارة الزراعة، لـ مصر العربية، إن التقرير يشير إلى ضرورة الانتظام في ري النخيل المثمر، وعدم تعطيش الفسائل المنزرعة حديثاً خلال نفس الشهر، فضلاً عن ضرورة إضافة الدفعة الثالثة من السماد الآزوتي في بداية الشهر، وإضافة الدفعة الأخيرة من السماد البوتاسي في نهايته، في المناطق الحارة المبكرة في المحصول.

ونوه  بضرورة إجراء خف لبعض الثمار لتحسين جودتها وسرعة إنضاجها، لافتة إلى أن يتم الخف بإزالة من 10 لـ 15% من عدد الشماريخ من وسط السباطة في المناطق الباردة، أو تقصير من 10 إلى 15% من طول الشماريخ من طرف “السباطة”.

وعن طرق المكافحة، لفت إلى ضرورة المرور الدوري المستمر للأشجار والفسائل لاكتشاف أي إصابة بسوسة النخيل الحمراء، على أن يتم العلاج بمجرد ظهور الإصابة.

وعن مكافحة “خنفساء نواة البلح”، أوضح أنه يتم إزالة الثمار المتساقطة على الأرض، والمتعلقة بين إبط الأوراق، والتخلص منها خارج المزرعة لتقليل الإصابة والحد من استخدام المبيدات، إضافة إلى مكافحة أعفان الجذور على أن يتم معاملة التربة بأحد المبيدات الجهازية الموصى بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *