آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / «الصناعة» و«الزراعة» يبحثان إعداد برنامج لتمويل مشروع التحول إلى نظم الري الحديثة

«الصناعة» و«الزراعة» يبحثان إعداد برنامج لتمويل مشروع التحول إلى نظم الري الحديثة

كتبت: هناء معوض عقدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي، اجتماعاً موسعاً بمقر وزارة التجارة والصناعة بحضور ممثلي وزارة الري بشأن بحث آليات لوضع برنامج لتمويل مشروع التحول الى نظم الري الحديث بديلاً عن نظم الري التقليدية.

واوضحت جامع، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم” نسخة منه اليوم الجمعة، ان هذا الاجتماع يأتي فى اطار توجهات القيادة السياسية والحكومة بأهمية استخدام أحدث النظم في ري الاراضي الزراعية بما يسهم فى تعظيم الاستفادة من كميات المياه وعدم اهدارها الامر الذي يسهم ايضاً في مساعدة الفلاح على استخدام التكنولوجيات الحديثة ومن ثم زيادة معدلات انتاجية المحاصيل الزراعية لتلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير للاسواق الخارجية.

واشارت ان الوزارة ستتولى بالتنسيق مع القطاع الصناعي العمل على تصنيع المعدات والمستلزمات اللازمة لشبكات الري الحديث واتاحتها بأسعار مناسبة، لافتةً في هذا الاطار ان البرنامج سيتضمن اتاحة تمويل بفائدة ميسرة للتشجيع  على استخدام التكنولوجيا الحديثة في الري.

ومن جانبه، اوضح السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي، ان الوزارة تسعى بالتنسيق والتعاون مع كافة اجهزة الدولة لتنفيذ استراتيجية شاملة لتحقيق التنمية الزراعية المستهدفة وزيادة الرقعة الزراعية من خلال التوسع الرأسي والافقي وهو الامر الذي يتطلب توفير الكميات اللازمة من المياه لري هذه الاراضي، لافتاً ان استخدام نظم الري الحديثة اصبح امراً حتمياً خاصة فى ظل توجهات الدولة نحو ترشيد استخدام المياه.

هذا وانتهى الاجتماع الى الاتفاق على تشكيل لجنة مصغرة من ممثلي وزارات الصناعة والزراعة والري والبنوك للتوصل الى تصور شامل للبرنامج المطلوب وآليات تنفيذه، تمهيداً لعرضه على مجلس الوزراء لاقراره وبدء التنفيذ.

وشارك فى الاجتماع بالحضور وعبر تقنية الفيديو كونفرانس عدد من رؤساء البنوك والمؤسسات التمويلية ومنهم جمال نجم نائب محافظ البنك المركزي، هشام عكاشة رئيس البنك الاهلي، محمد الاتربي رئيس بنك مصر، علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري، طارق فايد رئيس بنك القاهرة، بالاضافة الى ممثلين عن جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *