آخر الأخبار

«الزراعة» تعلن توصيات المؤتمر الدولي الثاني للتمور

كتبت: هناء معوض أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، التوصيات النهائية التي اتفق عليها المشاركون في المؤتمر الدولي الثاني للتمور والذي عقد خلال الفترة من 23 الى 26 سبتمبر الجاري، والذي ترأسه الدكتور محمود مدني رئيس مركز البحوث الزراعية، تحت رعاية الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الاراضي، واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء.

وقال الدكتور محمود مدني، رئيس مركز البحوث الزراعية، ان الجلسات النقاشية التي عقدت خلال أيام المؤتمر خلصت الى عدد من التوصيات الرئيسية، والتي من شانها المساهمة بشكل كبير في دعم تنفيذ الاستراتيجية القومية للنهوض بزراعة وتصدير نخيل التمر.

وأشار مدنى، الى انه تم الاتفاق على التوسع في حفظ الأصول الوراثية للنخيل المصري من الأصناف الجيدة وانتخاب السلالات البذرية، خاصة ذات الصفات الجيدة، فضلاً عن وضع برامج تأهيل للحصول على شهادات الجودة للمؤسسات الزراعية لـنخيل البلح وتأهيل المزارع والشركات لفتح أسواق تصدير جديدة بها.

وأوضح مدني، انه تم التأكيد على أهمية التوسع في انشاء مراكز لتدريب النخالين، وذلك على غرار أول مركز لتدريب النخالين العرب والذي تم انشاءه في محافظة الوادي الجديد بالتنسيق بين الوزارة والمحافظة، لافتاً الى أهمية تعميم هذه التجربة في جميع مناطق زراعة النخيل في مصر.

وتابع، أن توصيات المؤتمر أيضا العمل على التنسيق بين مؤسسات المجتمع المدني والمراكز البحثية المختلفة والجامعات المصرية لتوسع في دراسات وبحوث تطوير هذا القطاع ودعم وتطوير استراتيجية النهوض بالتمور في مصر، فضلاً عن تشجيع وتوجيه المستثمرين ورجال الأعمال للاستثمار في مجالات النخيل والصناعات الثانوية للنخيل من خلال التعاون مع المعمل المركزي للنخيل ومعهد بحوث تكنولوجيا الأغذية والوزارات والجهات المعنية.

وأشار رئيس مركز البحوث الزراعية، الى الاهتمام بالمكافحة الحيوية على الأشجار وثمار النخيل خاصة بمناطق الواحات البحرية والوادي الجديد وسيوه للحد من مشاكل التلوث البيئي وإنتاج ثمار خالية من متبقيات المبيدات، فضلاً عن أهمية ربط البحوث والدراسات بالقطاع الزراعي التطبيقي في المزارع والشركات الكبرى والاستفادة من خبرات المعمل المركزي في زراعة الانسجة وعمل معمل تجارى تحت اشراف وزارة الزراعة لإكثار الأصناف التجارية الهامة والسلالات البذرية الفاخرة باسوان وسيوة والمحافظات المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *