أخبار الزراعة

«الزراعة» تستعد لمكافحة القوارض قبل طرد السنابل في زراعات القمح

كتبت: هناء معوض قال الدكتور أحمد رزق، رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات الزراعية بوزارة الزراعة، أن الإدارة العامة لمكافحة القوارض تؤدي دور هام في مكافحة القوارض علي مستوي الجمهورية، مشيرا أن وزارة الزراعة تستعد لمكافحة القوارض قبل طرد (تكوين) السنابل في زراعات القمح وهو المحصول الاستراتيجي الهام عن طريق حملة لتحزيم زراعات القمح.

تابعونا على قناة الفلاح اليوم

تابعونا على صفحة الفلاح اليوم على فيس بوك

وأضاف رزق، في بيان وصل “الفلاح اليوم“، أن القيام بثلاث حملات قومية بعد حصاد المحاصيل الصيفية وبعد حصاد المحاصيل الشتوية وحملة قبل طرد السنابل في محصول القمح بما يغطي مساحة 1,687,237 فدان لكل حملة الطرق العامة والترع والمصارف والسكة الحديد وحول الحقول.

ولفت رئيس مركزية مكافحه الآفات الزراعية، أن هذه الحملات تعمل دائما علي عدم تزايد أعداد الفئران، موضحا أن الإدارة تقوم بحصر احتياجات المحافظات وتحديد الكميات اللازمة من الطعوم سواء حادة السمية أو المزمنة – والقيام بالدورات التدريبية وتثقيف المرأة الريفية.

وتابع: في ظل التوسع الأفقي والأراضي الجديدة والمشروعات التي تشهدها البلد والتغيرات في البنية التحتية لتحقيق حياة كريمه للمواطن المصري والتغيرات المناخية ما يؤدي إلى تغير في سلوك وبيئة هذه الحيوانات الأمر الذي قد يتطلب تغير نمط المكافحة.

وأوضح رئيس مركزية مكافحه الآفات الزراعية، أنه تم توجيه الإدارة العامة لمكافحه القوارض إلي عمل حصر استرشادي في محافظات مصر وأراضي التوسع الجديدة في المناطق الصحراوية من خلال مهندسي المكافحة بالمديريات بإشراف مهندس المكافحة التابع للإدارة العامة لمكافحة القوارض بحصر أنواع القوارض في مناطق غرب غرب المنيا، المنصورة، بني سويف، البحيرة، والمنيا وجاري استكمال الإعمال، منوها أنه تم الاتفاق على توفير طعوم القوارض مع مشروع الريف المصري.

وفي هذا الإطار اجري رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الآفات بعض الزيارات الميدانية لمهندسي مكافحة القوارض لحسهم علي العمل والتواجد بجانب المزارع والحفاظ علي المحاصيل الزراعية لأنها الأمن القومي الغذائي، مطالبا بأن يقوم مدير الإدارة العامة للقوارض بعمل اجتماع شهري لمهندسي المكافحة للوقوف علي الحالة العامة وتذليل أي معوقات.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى