آخر الأخبار
الرئيسية / أخبار فلاحية / الزراعة: «الفاو» تمول مشروع تطوير القيمة المضافة للتمور بـ3 محافظات

الزراعة: «الفاو» تمول مشروع تطوير القيمة المضافة للتمور بـ3 محافظات

التمر

كتبت: هناء معوض قال الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، إنه يجرى حاليا تنفيذ مشروع «تطوير سلسلة القيمة المضافة للتمور في مصر»، التي تموله منظمة الفاو تحت رعاية وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

وأضاف البنا، فى تصريحات صحفية، أن المشروع يستغرق عامين، وينتهي في يناير 2019، ويجري تنفيذه في 3 محافظات، بمناطق واحة سيوة بـمحافظة مطروح، وواحة الخارجة، وواحة الداخلة بـمحافظه الوادي الجديد، والواحات البحرية بـمحافظه الجيزة.

وتابع، أن المشروع يستهدف تحسين قدرات المزارعين والتجار ومصانع ومصنعي التمور ذو الأحجام الصغيرة والمتوسطة لتحسين كمية ونوعية سلسلة قيمة التمور في مصر، بالإضافة إلى ذلك، لإستدامة قطاع التمور يتم إعطاء اهتمام خاص لإنشاء تجمع الأصول الوراثية من أصناف التمور المصرية.

وأوضح وزير الزراعة، أن المشروع يستهدف العاملين بسلسة التمور في مصر، وهم المنتجين ومزارعي النخيل، والمصنعين (التعبئة والتغليف)، والتجار (تجار الجملة، وتجار القطاعي) والمصدرين والفئات المستهلكة للتمور، والتخالين وعمال مصانع التمور، والعمال والتقنيين والتجار والأعضاء الآخرين في السلسلة، وكذلك الحرف اليدوية سيتم تدريبهم من خلال خبراء محليين ودوليين، والمعاهد الوطنية للنخيل، وكذلك المعامل المرتبطة بـالنخيل وكذلك المحطات الإقليمية الخاصة بـمركز البحوث الزراعية، ومركز بحوث الصحراء والجامعات المصرية، والمعاهد الحكومية وغير الحكومية والمراكز التقنية للأعمال وغرف التجارة والمجلس التصديري والجمعيات الزراعية.

وأشار البنا، إلى أن ما تم إنجازه حتى الآن هو تنفيذ دورة تدريبية أولى في الواحات البحرية، والوادي الجديد (الخارجة والداخلة)، وواحة سيوة، بمشاركة حوالي 300 متدرب، حيث اعتمد المحتوى التدريبي على عمليات خدمة رأس النخلة (التقليم، والتلقيح)، بغرض زيادة الإنتاج، ومكافحة سوسة النخيل الحمراء.

ونوه وزير الزراعة، إلى أن المشروع يخطط مستقبلاً على أن يشمل التدريب على العمليات الآتية لنفس الفئات المستهدفة في سلسلة القيمة للتمور، وهي: «التكييس، والحصاد، ومعاملات ما بعد الحصاد، والتصنيع، والتسويق المحلي والدولي، وإكثار النخيل، وزراعة وإنشاء المزارع»، حيث سيكون المشروع إضافة لحل بعض المشاكل والتي تؤدي إلى تطوير قطاع التمور في مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *