آخر الأخبار
الرئيسية / إرشاد ريفي / «الري» تنظم ورشة عمل لتقييم أعمال المتسابقين في “حافظ عليها تلاقيها”

«الري» تنظم ورشة عمل لتقييم أعمال المتسابقين في “حافظ عليها تلاقيها”

كتبت: نورا سيد في إطار التعاون بين الاتحاد الأوروبي ومصر، نظمت وزارة الموارد المائية والري ومشروع دعم الإصلاح وتعزيز القدرات الفنية لقطاع المياه، اليوم الخميس، ورشة العمل الخاصة بعروض المسابقة القومية للترشيد تحت عنوان “حافظ عليها تلاقيها”، والتى تهدف إلى تقييم الأعمال المشاركة فى المسابقة من أصحاب التجارب من المزارعين، لتعزيز الوعي بـالمياه وتشجيع التفكير الجديد حول أكثر التحديات المتعلقة بـالمياه واتخاذ الاجراءات نحو الإدارة المتكاملة للموارد المائية والحفاظ عليها.

أكدت الدكتورة إيمان السيد رئيس قطاع التخطيط بـوزارة الموارد المائية والرى، على أهمية ترشيد استهلاك المياه في ظل التحديات التى نواجهها من ندرة المياه حيث يبلغ استهلاك المياه في الزراعة بنسبة 77%، مطالبة بضرورة ترشيد استهلاك المياه في الزراعة لمواكبة السير مع استراتيجية وزارة الموارد المائية والري التي تركز على ترشيد المياه.

وحثت السد، المزارعين المشاركين في المسابقة من خلال روابط مستخدمى المياه، علي ضرورة نشر التجارب الجيدة فى نطاق المنطقة الزراعية التابعة لها للاستفادة منها وتعميمها لترشيد استهلاك المياه.

وتابعت: لابد من نشر التجارب المتميزة خلال وسائل الإعلام المختلفة وفقا لخطة وزراة الموراد المائية والري، بهدف تشجيع الممارسات المميزة للاستهلاكات المائية من خلال تشجيع الممارسات المميزة الإيجابية التي يقوم بها المزارعون من خلال روابط مستخدمي المياه لحفاظ على المياه كما ونوعا.

 أعلنت رئيس قطاع التخطيط بـوزارة الموارد المائية والرى، عن مشاركة الفائزين في اسبوع القاهرة للمياه.

ومن جانبه، قال المهندس عماد محمود مدير عام الاستخدامات، ان الورشة تشهد إلى عرض التجارب الـ25 من الوجه البحري كمرحلة اولي، مشيرا أنه خلال اسبوعين سوف تعقد ورشة لعرض تجارب لمحافظات الوجه القبلي 35 تجربه تقدمت للمسابقه، علي ان تقوم اللجنة المسئولة عن التقييم بمنح درجات لاختيار التجارب المتميزة والتي سيتم مشاركتها ضمن فعاليات أسبوع القاهرة الثاني للمياه المقرر عقده تحت رعاية الرئيس الفتره من 20-24 اكتوبر القادم تحت عنوان ”الاستجابة لندرة المياه“.

اضاف محمود، ان اهم التجارب التي سيتم استعرضها على مدار يومين تتضمن الري بالتنقيط في ارض طينية لـزراعة المانجو والخوخ، والعنب وتحميل الشجر بزراعات موسميه “23 فدان” مانجو وخضروات ”25 فدان” استخدام نظم الري الحديث لـزراعة الفاصوليا والاناناس والطماطم “7 افدنة”، و50 فدان فواكه، وتحول من الري التقليدي للتنقيط “12 فدان“، وإنشاء مراوي بالجهود الذاتية واستخدام الكارت الذكي في ترشيد المياه والكهرباء مع نظم الري الحديثة، وكذلك استخدام عداد كهرباء مسبوق الدفع في 11 فدان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *