آخر الأخبار
الرئيسية / رأى / الدكتور محمد فهيم .. يكتب: أخطر تقرير عن دودة الحشد

الدكتور محمد فهيم .. يكتب: أخطر تقرير عن دودة الحشد

**ده العنوان المناسب للتقرير المرفق بدون أي مبالغة .. ولعلنا نتذكر ما صدر من تقارير سابقة تحمل نفس الصيغة “الوضع مطمئن” ولا يدعو للقلق، قبل ان تدخل الحشرة حدود مصر .. وبعد ما دخلت الحشرة البيئة الزراعية المصرية فلم يتغير اى شيء” …

**استطيع بحكم تخصصى فى علم الفورنات والاوبئة النباتية Outbreaks & Epidemics، القول بان البيئة الزراعية المصرية “خصبة” جدا، ومستقبِل receiver جيد للتحديات سواء حشرة او مرض لانها بيئة للاسف يحكمها العشوائية والفردية وغياب تام للمنهجية العلمية او التنفيذية فى دراسة هذه التحديات ووضع حلول لها فى التوقيت المناسب … مما يسبب حالة متزايدة من الضعف والهشاشة تجاه اى تحدي ولعل ما يفعلة المناخ بالزراعة خير دليل …

**يا سادة هذه الافة هي افة “غازية” Invasive عابرة الحدود شرسة – لها خصائص ايكولوجية غير مفهومة حتى الان … وسلوك “غريب وفريد” فى كيفية الانتقال والانتشار … وللأسف كل ما أراه عبارة عن اجتهادات “فردية” تصب كلها فى كيفية مكافحتها “محلياً”.. وهذا لا يناسب تماماً هذا النوع من الآفات “الغازية” عابرة الحدود …
حيث ان لمثل هذا النوع من الآفات يجب ان يكون له “تعامل” مختلفة في الغالب تكون في اطار استراتيجية “للتبع والسيطرة” وتكون فى اطار قومي وليس مناطقي محلي ويكون لها برنامج متكامل لادارتها على مستوى الخريطة الزراعية بكل تبايناتها واختلافاتها وتنوعها من حيث التراكيب المحصولية وتجاورها وتسلسلها الزمني..

لكن للاسف الى الان لا توجد مثل هذه الاستراتيجية او خطتها التنفيذية وغير واضح تماماً “الاجابة” على السؤال الأهم وهو، ماذا بعد دخولها البيئة الزراعية المصرية؟؟ حيث ان هذه البيئة معقدة ومرتبكة وعشوائية ومتشابكة، وكذلك الاسئلة المشتقة الأخرى ….
** أين الحشرة الآن فى المناطق الزراعية وما هي حدود مخاطرها؟
** هل تم اعلان خطة قومية واضحة للتتبع والسيطرة والتنبؤ؟
** ما هو المفروض يتعمل معاها الان بعدما تخطت حدود المحافظات؟

* النقطة الهامة جداً (والغائبة عن الكثير) ان الحشرة ستظهر فى المحافظات تباعاً من اتجاه الجنوب ونحو الشمال — وستختفي عن الابصار … وقت من الزمن — لانها تبني “اول” جيل متأقلم بيئياً فى مصر Ecologically adapted generation … يعني نقدر نقول انها فى مرحلة الحضانة الفورانية Outbreak incubation .. ثم بعدها يحدث “الانفجار” ….

* المطلوب وفي اسرع وقت:
وضع خطة تنفيذية لكيفية “ادارة” هذه الآفة لمنع تفاقم انتشارها فى البيئة الزراعية المصرية تشمل الخطة اعداد ملف قوي وعلمي “لتحليل مخاطر الآفة” قي مصر Pest Risk Assessment of the
تشمل المحاور الأساسية التالية:
1- التعريف الدقيق للآفة يشمل توصيفها شكلياً وبيولوجيا وايكولوجياً وتقدير اضرارها المحصولية والزراعية والاقتصادية.
2- دراسة سلوك هجرتها وطرز انتقالها وتحركها بين الدول وداخل المناطق الزراعية.
3- معرفة حدودها المناخية الحرجة وطرز تفضيلها للعوائل النباتية.
4 – رسم خريطة ايكولوجية مناخية متطابقة مع التراكيب المحصولية القائمة والتنبؤ بالنقاط “الساخنة” للحشرة.
5 – تحديد أولويات وسائل وطرق السيطرة على الآفة فى المدى القصير والمتوسط والطويل.

وانا لدي بعض الملاحظات التي ذكرت فى التقرير المرفق …
**يعني ايه نسبة اصابة 0.27% في عموم الجمهورية؟ الرقم ده يعني ايه؟ ومنسوب لأية؟ هل تم حصر الحشرة فى مناطق الاصابة فطلعت رقم معين تم نسبه لمساحات المناطق كلها؟؟

**ذكر التقرير ان عمليات مسح واسعة على الحدود المتاخمة للسودان منذ 2017… طيب الحشرة دخلت ازاى ولم تسجل على الحدود؟؟؟ وهل عمليات المسح على الحدود ما زالت؟ وليه؟ وايه الفايدة طالما الحشرة دخلة “خلسة” من عمليات الحصر الدقيقة الحثيثة ؟؟ …

*كاتب المقال: وكيل المعمل المركزي للمناخ الزراعي – مركز البحوث الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *