آخر الأخبار
الرئيسية / تحقيقات / “الحشد الخريفية” تغزو 3 محافظات .. ونقيب الفلاحين يشكك في دور “الزراعة”

“الحشد الخريفية” تغزو 3 محافظات .. ونقيب الفلاحين يشكك في دور “الزراعة”

كتب: أسامة بدير تواصل عدد من المزارعين في محافظات الصعيد مع “الفلاح اليوم“، من أجل تسليط الضوء على خطورة انتشار دودة الحشد الخريفية القاتلة للمحاصيل الزراعية، محذرين من انتشارها حتى الآن فى 3 محافظات هى قنا وأسوان والأقصر منذ 15 يوم.

الدودة القاتلة تهاجم زراعات الذرة والقصب

وأكد محمود أبورجب، مزارع بمحافظة قنا، لـ”الفلاح اليوم“، إن دودة الحشد الخريفية تهاجم بشراسة زراعات الذرة والقصب منذ أسبوعين فى ظل تواضع إمكانات المكافحة، لافتا إلى أن الذعر بات يسيطر على جميع المزارعين بالمحافظة.

رهان خاسر

ومن جانبه، قال حسين عبدالرحمن أبو صدام، نقيب الفلاحين إن وزارة الزراعة لا تتعامل بشفافية فيما يخص انتشار دودة الحشد الخريفية، لافتا أن وزارة الزراعة لم تتحدث عن سبل المواجهة والرصد منذ دخول الحشرة مصر.

وأضاف أبوصدام، فى تصريحات لـ”الفلاح اليوم“، إن المراهنة علي وزارة الزراعة وحدها للتصدي لـدودة الحشد الخريفية الخطيرة رهان خاسر، لافتا أن البلاغات والصور تشير إلى وجود مشكلة، وأن المزارعين يعيشون حالة ذعر منذ الإعلان عن تسجيل أول حالة، مطالبا وزارة الزراعة بنشر تقرير مفصل حول المساحات المصابة كل 10 أيام بحد أقصى لإطلاع المزارعين على الوضع.

الوضع ليس متدهور

وكشف مصدر مسؤول بـوزارة الزراعة، أن الوضع فى محافظات الصعيد ليس بالمتدهور، إلا أنه أشار إلى العديد من البلاغات التي تفيد بمهاجمة الدودة محصولى الذرة والقصب.

وأضاف المصدر، وفقا لما ورد بـ”مصراوى”، أن رئيس اللجنة العليا لمكافحة الآفة التي شكلها وزير الزراعة، طالب بتوجه الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية والدكتور عصام محمد إلى محافظة الأقصر، لزيارة إحدى المزارع المصابة، لكن معهد بحوث الوقاية نفى وجود الإصابة، موضحا أن البلاغات ارتفعت بعد الزيارة بـ”يومين” .

خطوات مكافحة الحشرة

أعلنت لجنة مبيدات الآفات الزراعية ومعهد وقاية النباتات والادارة المركزية لمكافحة الآفات الخطوات الأساسية في إدارة دودة الحشد الخريفية والتحكم والسيطرة علي نشاطها للحد من تأثيرها علي الإنتاج الزراعي.

ودعا محمد عبدالمجيد رئيس لجنة المبيدات بالوزارة، لاتباع الخطوات التالية أولها المنع والحماية والذي يتمثل في الوسائل الزراعية وإزالة العوائل المصابة والمنزرعة في غير الميعاد المناسب.

أما الخطوة الثانية هي متابعة المحصول ورصد ما يحدث به من تغييرات، وتشخيص المشكلة وتحديد الأهمية الاقتصادية للآفة والحد الاقتصادي للضرر ثم اتخاذ قرار المكافحة.

والخطوة الثالثة، وتتمثل في تحديد الوسيلة المثلى للمكافحة ووقت التدخل وتبدأ باستخدام الأعداء الحيوية (التريكوجراما والمتطفلات والمفترسات والفيروس المتطفل على دودة الحشد الخريفية (NPV).

وعن برنامج المكافحة باستخدام المبيدات، نصح عبدالمجيد، باختيار المبيد وفق “العمر النباتي والعمر اليرقي في حالة البادرات والنموات الحديثة ووجود لطع البيض أو فقس حديث أو العمر اليرقي الثاني يتم استخدام أحد المبيدات الحيوية مثل “BT”، وفي الأعمار الوسطية يستخدم مبيد “الأماميكتين بنزوات” وفي حالة وجود إعمار متقدمه الرابع حتى السادس”.

ونصح باستخدام مبيد “الكلوروبيريفوس”، مؤكدا أنه في جميع الأحوال لا يسمح بجمع الذرة أو دخول حيوانات المزرعة إلى الحقل قبل مرور أسبوعين من الرش.

دودة الحشد الخريفية

هي الحشرة المجنحة التي تغزو أفريقيا التي أصبحت أحدث أعداء المزارعين هناك، والاسم العلمي لهذه الحشرة يأتي من اللغة اللاتينية Spodoptera frugiperda، وتعني كلمة frugiperda “الفاكهة المفقودة” بسبب قدرة هذه الدودة على تدمير المحاصيل، وأصل هذه الدودة هو القارة الأمريكية.

وجاءت هذه الحشرة لأول مرة إلى أفريقيا عن طريق السفن أو الطائرات في مطلع 2016. وبعد ذلك نشرت أجنحتها في جميع أنحاء القارة وتنقلت من بلد إلى آخر حتى اجتاحت أكثر من 40 بلداً، وأصبحت هذه الدودة التي تنتشر بسرعة وتلتهم المحاصيل الزراعية الآن أمراً واقعاً منها أكثر من 80 نوع أهمها الذرة الشامية والرفيعة والأرز والقطن والقصب ومحاصيل الخضر..

رسمياً.. دودة الحشد الخريفية بمصر

كانت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى أصدرت بيانا فى 30 مايو الماضى أعلنت فيه توصيات لجنة تسجيل الآفات لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال دودة الحشد الخريفية بعد أخذ عينة حشرية من أحد حقول الذرة الشامية في قرية العقبة بمركز كوم امبو بأسوان وقام معهد بحوث وقاية النبات بتعريف العينة ظاهريا على أنها دودة الحشد الخريفية كما تمت المطابقة بتقنية البصمة الوراثية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *