آخر الأخبار
الرئيسية / قضايا وحوادث / “الجنس” ينهي حياة سيدة وإلقائها وسط زراعات طوخ بالقليوبية

“الجنس” ينهي حياة سيدة وإلقائها وسط زراعات طوخ بالقليوبية

كتبت: أميرة عمارة كشفت أجهزة أمن القليوبية غموض واقعة العثور على جثة سيدة ملقاة وسط الزراعات بطوخ، وتبين أنها على علاقه غير شرعية بأحد الأشخاص بـقرية زاوية بلتان وأنها آخر مرة كانت عنده لممارسة الجنس، وأصيبت بنزيف حاد فلم يستطع إنقاذها ولقيت مصرعها، فألقى بجثتها في الزراعات.

وحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق وأمرت بندب الطبيب الشرعي لتحديد سبب الوفاة.

كان المقدم أحمد سامي، رئيس مباحث مركز طوخ، تلقى بلاغا من أهالي قرية زاوية بلتان بالعثور على جثة لسيدة ملقاة بأرض زراعية، وتبين أن الجثة لسيدة بالعقد الخامس من العمر وترتدى ملابس كاملة ريفية وملقاة بأرض زراعية بـقرية زاوية بلتان التابعة لدائرة مركز طوخ.

أخطر اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، وتشكل فريق بحث قاده اللواء علاء فاروق، مدير مباحث القليوبية وتوصلت تحريات فريق البحث أن الجثة لسيدة تبلع من العمر 48 عاما، أرملة من قرية مجول مركز بنها، وأنها على علاقة مع أحد الأشخاص من قرية زاوية بلتان وهو مطلق، واعتادت الذهاب لمنزله لإقامة علاقة جنسية معه اتفاقهما على الزواج.

وفي آخر لقاء وأثناء معاشرتها أصيبت بنزيف حاد ولم يعرف هذا الشخص التعامل معها أو إسعافها خشية افتضاح أمرهما فتركها حتى لقيت مصرعها واستعان بنجل شقيقه ووضعاها على سيارة نصف نقل، وألقى بالجثة في مكان العثور عليها.

تم التحفظ علي الشخص ونجل شقيقه، وجاري استجوابهما حول ظروف وملابسات الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *