آخر الأخبار

التبقع البني في الأرز.. الأعراض والعلاج

كتب: د.فيصل يوسف يأتي مرض التبقع البني في الأرز بالمرتبة الثانية بعد اللفحة في تصنيف الامراض المؤثرة على محصول الأرز، حيث يحدث انخفاض في وزن الحبوب يصل إلى 30% ويحدث ايضا انخفاض في عدد الحبوب بالسنبلة يصل إلى 22%.

هذا بجانب انه يزيد من نسبة الحبوب المكسورة، والحبوب المصابة بالفطر اذا استعملت كتقاوي اي في الزراعة في العام التالي تنخفض نسبة انباتها بنسبة تصل الى 35%.

يسبب مرض التبقع البني في الأرز  فطر  Bipolaris oryzae ويمكن للفطر أن يعيش في البذرة لأكثر من أربع سنوات ويمكن أن ينتشر من نبات إلى آخر عن طريق الهواء.

أعراض التبقع البني في الأرز

بقع بنيه في حجم حبة السمسم تكون بيضاوية الشكل محاطة بهالة صفراء على الأوراق كما تظهر على الحبوب فتشوها – ويؤدي الى تقزم النباتات وانخفاض التفريع.

المصادر الرئيسية للإصابة بالبقع البنية في الحقل

البذور المصابة – بقايا الأرز المصاب والحشائش.

الظروف المناسبة لهذا المرض

1- الارض الضعيفة.

2- قلة التسميد النيتروجيني عن المعدلات الموصى بها.

3- استخدام مياه المصارف في الري.

سلوك أصناف الأرز المصرية تجاه مرض التبقع البني

تعتبر الأصناف الحالية مقاومة لهذا المرض فيما عدا الصنف جيزة 177، سخا  106 و102.

كيفية التعامل مع مرض التبقع البني في الأرز؟

– يعالج برش كبريتات الزنك 2 كجم / فدان اذا كانت الاصابة خفيفة.

في حالة الاصابة الشديدة يتم الرش:

– بمبيد الدل كب Del cup بمعدل لتر للفدان.

– ازوكسي ستروبين 50 سم / 100 لتر.

– بروبيكونازول 2 مل / لتر.

– هيكساكونازول 2 مل / لتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *