آخر الأخبار
الرئيسية / دولى / «الانقلاب الشتوي» في 2018

«الانقلاب الشتوي» في 2018

كتبت: هيام عبدالفتاح يستعد العالم مساء اليوم (الجمعة) لاستقبال أقصر يوم في عام 2018 أو ما يعرف بيوم الانقلاب الشمسي الشتوي الذي يقصر فيه النهار ويطول الليل في نصف الكرة الشمالي.

والانقلاب الشتوي المعروف أيضاً بـ«عيد منتصف الشتاء» أو الليلة الأطول والأكثر ظلمة هو ظاهرة فلكية يميزها يومها الأقصر مدة للنهار والأطول ساعات الليل خلال العام.

وما يحدث في يوم الانقلاب الشتوي هو من انعكاس التدرج الضوئي ليلاً وقصر النهار ويمكن لهواة الفلك حساب موعد حلوله بالمعطيات الفلكية فقط حيث يستحيل رؤية تحرك الشمس ببطء شديد لدرجة ظهورها ثابتة لتعود في الاتجاه المعاكس لأن ذلك يحدث في جزء من الثانية.

ويحدث هذا بسبب ميل محور دوران الأرض بزاوية نحو 23,5 درجة بالنسبة إلى مستوى مدارها حول الشمس ومصطلح «انقلاب» يعنى الانتقال من فصل الخريف إلى فصل الشتاء ويحدث ذلك عندما تكون الشمس عمودية على مدار الجدي حول يوم 21 ديسمبر (كانون الأول).

وسوف يعقب يوم الانقلاب الشتوي أن يكون القمر بدراً في اليوم اللاحق أي في يوم غد (السبت) بحسب شبكة «سي إن إن» الأميركية.

ويحدث الانقلاب الشمسي الشتوي في نصف الكرة الأرضية الشمالي حول يومي 21 أو 22 ديسمبر من كل عام حيث تصل الشمس لأدنى ارتفاع لها خلال الظهر فوق الأفق وتكون أشعة الشمس شديدة الميل على نصف الكرة الشمالي وشبه عمودية على نصف الكرة الجنوبي فيما عدا مدار الجدي وهو حدث فلكي سنوي يميزه عمودية الشمس على مدار الجدي.

وتكون أحوال الكرة الأرضية خلال الانقلابين الشتوي في نصف الكرة الشمالي والصيفي في نصف الكرة الجنوبي معكوسة في ذات التوقيت فبينما يكون في نصف الكرة الشمالي شتاء، يكون صيفاً في نصف الكرة الأرضية الجنوبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *