آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الحيوانية / الاحتياجات الغذائية للبط المسكوفي

الاحتياجات الغذائية للبط المسكوفي


كتب: د.صفوت كمال يمتاز البط المسكوفي بأنه يقبل علي معظم مواد العلف المعروفة ما يسمح للمربي بحرية اختيار مواد العلف التي تناسب إمكانياته المادية، كما يسهل عمل خلطات علف متزنة غذائيا تقبل عليها الطيور بنهم.

ويمكن تقسيم الخامات العلفية تبعا لمحتواها من المركبات الغذائية التي يمكن أن تمد بها الطيور إلي ما يلي:

1- مصادر الطاقة: هي المواد ذات المحتوي العالي من الطاقة ومن أمثلتها الذرة الصفراء والشامية والشعير وكسر القمح وكسر الأرز وكسر المكرونة ومخلفات المطاحن، وتستخدم عادة بنسب تتراوح بين 50 – 60% من مكونات العلف.

والجدير بالذكر أن هناك بعض المواد المتوسطة في محتواها من الطاقة ولكن تستخدم كمصدر للألياف أو كمادة مالئة مثل الردة (النخالة) ورجيع الكون والدريس، وتستخدم بنسب تتراوح بين 10 – 20% من مكونات العلف.

2- مصادر البروتين: هي المواد ذات المحتوي العالي من البروتين وهي تنقسم بدورها إلي قسمين:

(أ) مصادر بروتين نباتي .. مثل كسب فول الصويا وكسب بذرة القطن وكسب السمسم وكسب الكتان وكسب عباد الشمس وكسب الفول السوداني وجلوتين الذرة وخميرة المولاس وكسر الفول وكسر العدس ونواتج الغربلة وغيرهم، وعادة ما تستخدم هذه المواد بنسب تتراوح بين 15-20% من مكونات العلف.

(ب) مصادر بروتين حيواني .. مثل مسحوق السمك ومسحوق الجمبري ومسحوق اللحم ومسحوق الدم والكازين والشرش ومسحوق مخلفات المجازر ومزارع الإنتاج الحيواني، وتستخدم هذه المواد بنسب صغيرة تتراوح بين 3-5% من مكونات العلف.

3- مصادر الفيتامينات والأملاح المعدنية: هي المواد الغنية في محتواها من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وتعتبر مواد العلف الخضراء من مصادر الفيتامينات الطبيعية وكذلك يعتبر مسحوق العظم ومسحوق الصدف والمحار والحجر الجيري من مصادر الأملاح المعدنية الطبيعية, إلا أنه يفضل عند عمل خلطات علف البط استخدام مخاليط الفيتامينات والأملاح المعدنية التجارية لضمان حصول البط علي الحد الأدني من احتياجاته من هذه العناصر، حيث النقص فيها يسبب مشاكل صحية للقطيع وعادة ما تستخدم هذه المخاليط بنسب بسيطة جدا تتراوح بيم 0.2 – 0.4% من مكونات العليقة, كما يستخدم ملح الطعام لإمداد الطيور باحتياجاتها من الصوديوم.

4- مصادر الدهون: مثل الزيوت النباتية والدهون أو الشحوم الحيوانية وهي مصادر غنية جدا بالطاقة إلا أنها تستعمل بكميات ضئيلة وفي حالة الضرورة لضبط طاقة العلف أو تحسين شكله واستساغته وعادة ما تستعمل مصادر الدهون بنسب تتراوح بين 1 – 3% من مكونات العلف.

5- مصادر العلف الأخضر: تعتبر مواد العلف الخضراء مصادر جيدة لمعظم المركبات الغذائية وخاصة الفيتامينات ومن أمثلتها البرسيم المصري والحجازي والدريس والدراوة والجوار والكرات والخس والحشائش والأوراق الخضراء لبعض النباتات والخضراوات وهي تستخدم بعد تقطيعها بجانب العلف في تغذية البط المسكوفي حيث يقبل عليها بنهم وبشراهة مما يقلل من استهلاك العلف العادي ويوفر في تكاليف الغذاء.

6- الحصي والرمل: هي مواد ليست غذائية ولكن وجودها ضروري في التغذية حيث أنها تساعد القونصة علي طحن الغذاء والحصول علي أقصي استفادة منه – ولذا يجب أن تكون متاحه أمام الطيور طوال الوقت.

نظم التغذية

تختلف نظم التغذية باختلاف الظروف والإمكانيات والأهداف التي تناسب الطريقة المتبعة في التغذية, وتبعا لذلك يمكن الجمع بين اثنين أو أكثر من النظم الغذائية التالية:

1 – التغذية الطبيعية (الرعي): تستطيع صغار البط وبخاصة من نوع المسكوفي والمالارد أن تحصل علي احتياجاتها من الغذاء, إذا توفي لها المرعي الجيد والأعشاب والنباتات الغضة والبحيرات أو الجداول المائية أو الترع والمصارف إلا أنه ينصح بتقديم العلف المركز لها في العشرة, أو الأربعة عشر يوما الأولي من عمرها.

2 – التغذية علي الحبوب: الحبوب الصغيرة الكاملة مثل حبوب القمح أو الذرة الرفيعة أو الذرة البيضاء أو الصفراء المجروشة، ويمكن تغذية البط في مراحل العمر الأولي ولكن الحبوب وحدها لا تفي بالاحتياجات الغذائية, لذا يجب أن يضاف معها مصدر جيد للبروتين مثل الكسب إذ ينمو البط جيدا علي هذه المصادر .

3 – الخلطات المنزلية: إذا توفرت مكونات العلف بسعر مقبول فإنه يمكن أن يتم عمل خلطات علف بالمنزل, إلا أن تلك الخلطات تعطي نموا أقل بمقارنتها بـالعلف التجاري, كما ويمكن أن تعطي نتائج جيدة إذا تم الخلط جيدا واحتوت علي الفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة.

ملحوظة: يجب مراعاة تعريض الطيور إلي ضوء الشمس المساعدة علي تخليق فيتامين (د), ويمكن استخدام الحبوب كاملة عندما تصبح الطيور في عمر 4 أسابيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *