آخر الأخبار
الرئيسية / بورصة الأخبار / الاتحاد التعاوني للثروة المائية يطالب بوزارة مستقلة للثروة السمكية

الاتحاد التعاوني للثروة المائية يطالب بوزارة مستقلة للثروة السمكية

اللواء محمد الفقى، رئيس الاتحاد التعاونى للثروة المائية

كتبت: شيماء محمود قال اللواء محمد الفقى، رئيس الاتحاد التعاونى للثروة المائية، أن أهم أهداف استراتيجية الاتحاد التعاونى للثروة المائية، قطاع الثروة السمكية، مشيرا الى ان اول جمعية أنشئت عام 1941، وان الاتحاد يضم حاليا 101 جمعية بها 100 ألف عضو، يمتلكون 4000 وحدة ويعملوا على 300 ألف فدان استزراع سمكى، لانتاج 2 مليون و600 ألف طن، كل هذا مجهود ذاتى ولا نحتاج دعم من الدولة.

وأضاف الفقى، خلال مؤتمر الحركة التعاونية والأهلية التنمية والاستقرار المنعقد بمعهد الدراسات التعاونية، أن نصيب الفرد من الأسماك سنويا يقدر بنحو 16 كيلو جرام، ولزيادة الانتاج ونصيب الفرد لابد من وقف التجفيف والتلوث، لتحقيق التنمية لابد من تشريعات حاكمة للقرارات.

وطالب رئيس الاتحاد التعاونى للثروة المائية، بضرورة إنشاء وزارة للثروة السمكية يديرها وزير فاهم للقطاع جيدا. ويشارك الاتحاد بوضع سياسات مع الحكومة.

واشار الفقى، إلى أنه أخيرا تم تعديل مع وزارة الزراعة لكى يتم الحفاظ على الحقوق المهدرة وتنظيم وحماية الصيد لطرحها على مجلس النواب، وهناك 6 مواد لتغليظ العقوبة يتم مناقشتها لحماية البحيرات وتنظيم الصيد، وسيتم مناقشة ذلك يوم الاثنين، فعلى سبيل المثال 7 ملايين غرامة و7سنوات سجن عقوبة التجريف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *