آخر الأخبار
الرئيسية / اقتصاد زراعى / «الإهمال» يُفقد مصر عضويتها بالمجلس الدولى للزيتون

«الإهمال» يُفقد مصر عضويتها بالمجلس الدولى للزيتون

مصر تفقد عضويتها بالمجلس الدولى للزيتون

الفلاح اليوم استمرارا لمسلسل فقد مصر مزايا ومواقع تنافسية على صعيد المجال الزراعى العالمى، فقدت مصر عضويتها بـالمجلس الدولى للدول المصدرة والمنتجة للزيتون، بعد 53 عاماً على انضمامها، وذلك بعدما تراخى المسئولون فى الرد على اتفاقية جديدة تم مناقشتها عام 2015، واعتمادها خلال اجتماعات مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية «الانكتاد»، فى جنيف، وتختص بتطوير عمل المجلس، ما دفع المجلس لإعادة تشكيله اعتباراً من الشهر الحالى وخروج 3 دول، بينها مصر.

مخاطبات بين وزارتى الخارجية والزراعة كشفت عن تشكيل المجلس اعتباراً من يناير الحالى دون عضوية مصر والعراق وألبانيا، ونص الخطاب على أن «على هذه الدول، عند الرغبة فى الانضمام للمجلس مستقبلاً، التقدم بطلب للانضمام واستيفاء الشروط التى ستضعها الدول الأعضاء الحاليون فى اجتماعاتها المقبلة»، فيما اقتصر تشكيل المجلس الجديد على 14 دولة من بينها إسرائيل وتركيا وتونس وإسبانيا وإيران والاتحاد الأوروبى والأرجنتين وليبيا والجزائر وسوريا وأوروجواى».

وأوضح خطاب بين رئيس مركز البحوث الزراعية والمشرف على العلاقات الخارجية بوزارة الزراعة، موافقة المركز من الناحية الفنية على الانضمام للاتفاقية، وإخطار الإدارة العامة للأمن بالوزارة لموافاتها بالموافقة الأمنية، إلا أنه لم ترد الموافقات الأمنية قبل انتهاء الموعد المحدد للتوقيع بنهاية ديسمبر الماضى.

يذكر أن مصدر مسؤول، قال أن قرار خروج مصر من شأنه التأثير على صادرات مصر من الزيتون الخام وزيتون المائدة، وإجهاض مشروع «الشجرة المباركة» للرئيس عبدالفتاح السيسى، الذى سيتم من خلاله زراعة 100 مليون شجرة زيتون ضمن مشروع استصلاح المليون ونصف المليون فدان، وتوفير 980 ألف فرصة عمل بعد انتهاء مراحله عام 2020.

هذا، وتحتل مصر مرتبة متقدمة فى زراعة وإنتاج الزيتون فى العالم، حيث تنتج 11,4% من زيتون المائدة مقابل 41,2% بدول الاتحاد الأوروبى مجتمعة، كما أنها تنتج 5,4% من متوسط الإنتاج العالمى، الذى يقدر بنحو مليون و714 ألف طن زيتون مائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *