آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / الإحباط يسيطر على مزارعي القطن في الموسم الجديد بسبب الحكومة

الإحباط يسيطر على مزارعي القطن في الموسم الجديد بسبب الحكومة

كتبت: هند محمد قال ممدوح الأمير، رئيس مجلس إدارة شركة الأمير لتجارة الأقطان، إن مزارعو الصعيد بدأوا تلقى تقاوى القطن من وزارة الزراعة، تمهيدأ لزراعة محصول الموسم الجديد، لافتا إلى حالة من الإحباط سيطرت على المزارعين بسبب تدنى سعر القنطار الذى حصل عليه المزارعين العام الماضى، وعدم التزام الحكومة بتنفيذ سعر الضمان الذى أعلنت عنه.

وأضاف الأمير، أن الفترة الحالية تشهد ركودا فى مبيعات الأقطان، وهناك تراجع فى الطلب بالأسواق الخارجية تستمر حتى إبريل المقبل، مشيرا إلى أن متوسط سعر التصدير يتراوح بين 112 سنت لبرة لصنف جيزة 84 بما يعادل 2181 جنيها للقنطار، و114 سنت لبرة لصنف جيزة 86 بما يعادل 2218 جنيها للقنطار.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة الأمير لتجارة الأقطان، إلى تجاوز مبيعات التصدير مليون قنطار منذ بداية الموسم التصديرى الجارى فى سبتمبر الماضى حتى الأن، من إجمالى 2,4 مليون قنطار حجم إنتاج العام الماضى.

وكانت الحكومة أعلنت فبراير 2018، عن سعر ضمان لشراء الأقطان من المزارعين حال هبوط سعرها التجارى، عند 2500 جنيه لأصناف وجه قبلى، و2700 جنيه لأصناف وجه بحرى، إلا أن الحكومة لم تلتزم بتنفيذ سعر الضمان طوال الموسم، ما أجبر المزراعين خاصة وجه بحرى على بيع الأقطان بسعر متدنى بين 2450 إلى 2500 جنيه للقنطار.

يذكر أن وزير الزراعة الدكتور عزالدين أبو ستيت، قال فى تصريحات إعلامية الأسبوع الماضى، إن الوزارة تُخطط لخفض المساحات المزروعة بمحصول القطن للموسم الجديد لتكون حوالى 200 ألف فدان، مقابل 336 ألف فدان الموسم الماضى، بتراجع نسبته 40,5%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *