تقارير

الإجراءات التي يجب اتخاذها عند اللدغ بالثعبان السام

كتب: د.عبدالعليم سعد من الإجراءات التي يجب اتخاذها عند اللدغ بالثعبان السام ملاحظة العلامات الحيوية للمصاب كالنبض، ضغط الدم ،درجة الحرارة، الحالة العصبية، وضعية التنفس ومدة العلاج من لدغات الأفاعي أو العقارب تعتمد في الأساس على نوع الثعبان أو العقرب ولكنها لا تتعدى 48 ساعة حتى يشعر المريض بتحسن في حالته الصحية وغياب الأعراض مثل التشنجات، بالإضافة إلى:

أ.د/عبدالعليم سعد

1ـ الهدوء التام وعدم الخوف الشديد، حيث يجب ان يبق هادئا ولا يحرك الجزء الملدوغ حتى لا يزداد انتشار السم داخل الجسم. ومن لدغ في قدمه فلا يجوز أن يمشي ولا خطوة واحدة ويجب حمله على حمالة، وان كان بمفرده فلا حول ولا قوة الا بالله وعليه ان يفعل ما يراه مناسبا.

2ـ ربط العضو المصاب من فوق باتجاه القلب ولا يشد الرباط كثيرا وفكه لفترة قصيرة كل نصف ساعة.

4ـ اجرح بسكين نظيفة ومعقمة بالنار مكان كل ناب من الأنياب الظاهر أثرها كل جرح بطول 1سم وعمق نصف سم. إن كان مضى على لدغة الأفعى أكثر من نصف ساعة فلا تجرح مكان اللدغة لانعدام جدواه.

4ـ اغسل الجرح بماء وصابون أو هيدروجين بيروكاسيد و (ماء الأوكسجين) او بالبيتادين Betadine، أما بخصوص البنزين فلا انصح به أبداً وذلك لأنه يحتوي على مواد كيميائية مضرة بالدم. كما يمكن مص الدم وبصقه إن كان الفم خاليا من الجروح.

5ـ الضغط على العضو المصاب من أسفل وأعلى مكان العضة والاتجاه بهما إلى مكان الشق وذلك لعصر السم للخارج.

6ـ وضع ثلج ان وجد مكان اللدغة وذلك لتعطيل سريان السم في الدم.

7ـ إذا كان مكان اللدغة في اليد أو أصابعها، أو الرجل وأصابعها، يلف الذراع أو القدم بسرعة برباط ضاغط بعيداً عن المفاصل لأنها ستعمل علي تحريك الرباط من مكانه، وعليك إحكام الرباط جيداً معا لإحساس بوجود النبض وإذا لم يكن هناك إحساس به عليك بتخفيف إحكام الرباط. يربط أعلي مكان اللدغة مباشرة وأسفلها برباط ضاغط حتى لا ينتشر الدم الملوث بالسم إلي باقي أجزاء الجسم.

8ـ لا يوصي بتحريك الأطراف التي توجد بها اللدغة، وإن استطعت استخدام جبيرة لها.

9ـ يجب أن تكون الأطراف (التي بها السم) علي نفس مستوي القلب أو في وضع الجاذبية الطبيعي، مع عدم رفعها أو خفضها حتى لا تسمح بتخلل السم لباقي أعضاء الجسم.

10ـ أصعب اللدغات تلك التي توجد في الوجه أو الجذع أو الأرداف، لكن يمكن التعامل معها أيضاً ولكن بشكل محدود يتم تنظيف مكان اللدغة بالبيتادين أو غيره، يحلق الشعر مكان اللدغة، لا يمكنك استخدام رباط ضاغط في هذه الأماكن، ويمكن الاستعانة بدلاً من ذلك باستخدام شاش ضاغط علي مكان اللدغة ومن حولها لإخراج الدم الملوث بالسم وتستخدم هذه الخطوة في الأماكن الأخرى من الجسم مع باقي الخطوات.

11ـ نقل المصاب إلى اقرب مستشفى (ويفضل اصطحاب الأفعى للمستشفى وذلك لمعرفة المصل المناسب بأسرع وقت).

12ـ لا يعتمد العلاج الطبي على إعطاء المصل المضاد للملدوغ فحسب بل هو عملية معقدة تحتاج للكثير من الإجراءات التي من أهمها ضرورة معرفة نوع الثعبان لإعطاء المصـل المناسب لسميته وكذلك الإسعافات الأولية وصـحتها وحالة الشخص المصاب كسنه وقوته ومكان اللدغة ومدي تمرس الطبيب المعالج في هذا المجال وعلاج الأضرار الجانبية للملدوغ كعلاج الصدمة العصبية وعملية نقل الدم والصفائح الدموية وغير ذلـك من أمور تتبع الإجراءات العادية التي تعرف بلغة الطب بـ Abc.

13ـ أهم خطوة في المستشفى هي استخدام مضادات للسم علي وجه السرعة ولا يتم تأجيل ذلك، وقد يتطلب الأمر تناول كمية من هذه المضادات تعادل حوالي 20 زجاجة لإبطال مفعول السم بالجسم وقد يحتاج الأطفال إلي كميات أكثر من ذلك لأن الطفل يتأثر بالسم أكثر من الشخص الكبير. يعتمد التشخيص اساساً على التحديد السليم لنوع الثعبان، حيث لا يوجد اختبار خاص للتشخيص، مع إجراء فحوصات مساعدة كصورة كاملة للدم – سرعة تجلط الدم – تحليل بول.

وعموما فإنه لابد من رفع الوعي الثقافي للتعامل مع المصابين بلدغات عقارب وثعابين لأنها تشكل 50٪ من العلاج ولا جدوى من معرفة نوع الثعبان بمحاولة الإمساك به، و10% فقط من الثعابين الموجودة في مصر سامة لذلك لا تشكل خطورة حيث يندر وجودها.

إن مواجهة لدغات الأفاعي وإنتاج الأمصال الخاصة بها يكون من خلال استخراج السم من الثعبان وحقن كمية صغيرة منها في الخيول ثم جمع الأجسام المضادة التي تنتجها أجسامها، وتنقى هذه الأجسام المضادة وتعطى لضحايا اللدغات لإبطال مفعول المواد السامة في أجسامهم؛ وفي بعض الأحيان يحتاج المصاب لجرعات أكبر من المصل.

*مُعد التقرير: أستاذ بقسم وقاية النبات بكلية الزراعة جامعة سوهاج.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى