آخر الأخبار
الرئيسية / ملفات ساخنة / «الأعلى للفلاحين» يكشف نية الحكومة إلغاء وزارة الزراعة

«الأعلى للفلاحين» يكشف نية الحكومة إلغاء وزارة الزراعة

حسين عبدالرحمن، رئيس المجلس الأعلى للفلاحين

كتب: ناصر الجزار قال حسين عبدالرحمن، رئيس المجلس الأعلى للفلاحين، أن وزارة الزراعة التى أنشئت لخدمة الفلاح، تعرقل الآن الزراعة فى مصر، وتهاجم الفلاح، لافتا إلى أن وزارة الزراعة هى المسئولة عن الأمن الغذائى المصرى “نايمة فى الخط”، أو “خارج نطاق الخدمة”، وخير دليل على ذلك أنه يتم استيراد نحو 95% من الغذاء، وهى تمثل كارثة فى بلد زراعى.

وشدد عبدالرحمن، على ضرورة التحرك السريع من قبل الحكومة لإنقاد الاقتصاد القومى، كاشفا عن أن اللبنة الأولى فى مصر هى الفلاح، ولو صلحت أحواله صلحت مصر، مشيرا إلى أن مصر فى الأصل بلد زراعى، وعندما تكون وزارة الزراعة خارج الخدمة تصبح مصر خارج نطاق الخدمة، مؤكدا أنه لا يوجد سبيل للنهوض بالاقتصاد القومى سوى الزراعة.

وتابع رئيس المجلس الأعلى للفلاحين، فى بيان صحفي، صدر صباح اليوم السبت، أن القطاع الزراعى يعانى من العشوائية التى تفرز الكثير من الأزمات بسبب القرارات غير المدروسة، موضحا أن تلك القرارات تكشف عن نية الحكومة لإلغاء وزارة الزراعة بعد تجريدها من الهيئات والمصالح التابعة لها ليتبقى فقط مكتب الوزير فى ديوان الوزارة.

وأوضح عبدالرحمن، أنه سيطالب الدولة بإنشاء بنك للتسليف يعيد للزراعة المصرية هيبتها، إذا ما تمت سرقة بنك التنمية والائتمان الزراعى وتحويله فعليًّا إلى بنك استثماري، لاقتلاع الفلاح منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *