بحوث ريفية

الآثار التعليمية المعرفية لأيام حصاد الأرز ببعض قرى البحيرة (دراسة)

كتب: أسامة بدير كشفت دراسة علمية حديثة أن المستوى المعرفي لزراع الأرز في بعض قري محافظة البحيرة قبل جلسة يوم الحصاد المتعلقة بالتوصيات الفنية الخاصة بمرحلة إعداد وتجهيز الأرض للزراعة مرتفعة بنسبة (77,4%)، بينما كانت متوسطة فى مرحلتي نمو المحصول والحصاد والدراس والتعبئة والتخزين بنسب بلغت (59,4%، 70,6%) على الترتيب.

ولفتت الدراسة التي أعدها باحثون بمعهد بحوث الإرشاد الزراعي بمركز البحوث الزراعية وهم: أ.د.ليلى محمد دسوقى الهباء، د.نجلاء عبدالسميع عمارة، د.فكرى كمال كامل على، باحث أول، د.عمرو السيد درويش، وجأت بعنوان “الآثار التعليمية المعرفية لأيام الحصاد الخاصة بمحصول الأرز ببعض قرى محافظة البحيرة”، إلى أنه من أكثر المعوقات من وجهة نظر المزارعين عدم مناسبة مكان الاجتماع الإرشادى ليوم الحصاد لبعده عن قراهم.

و”الفلاح اليوم” ينشر مستخلص الدراسة كما وردت من معدوها، وجاء كالتالي..

استهدف البحث تحديد مستوى الآثر التعليمى المعرفى للزراع المبحوثين الخاصة بالتوصيات الفنية الإرشادية لمحصول الأرز قبل وبعد تعرضهم لجلسات يوم الحصاد المعقود من قبل الجهاز الإرشادى، وتحديد معنوية الفروق بين متوسطات درجات الآثر التعليمى المعرفى لهم، والتعرف على المعوقات التي تواجههم وكيفية التغلب عليها من وجهة نظرهم. واقتراح بعض المؤشرات التى يمكن أن تساهم فى تطوير الأنشطة الإرشادية فى مجال إنتاج محصول الأرز.

أجري البحث على زراع محصول الأرز بمحافظة البحيرة، وتم اختيار ثلاثة مراكز مما عقد فيهم جلسات أيام الحصاد، واختيرت القري: قرى العالى، والكانيس، وعزبة الكريون من مركز كفر الدوار، وعزبة السلانكلى، ومنشية الإبراهمية من مركز دمنهور، وقرية بسنتواى من مركز أبو حمص، وبلغت عينة البحث 108 مبحوثاً من زراع محصول الأرز الذين حضروا اجتماعات أيام الحصاد، وتم اختيارهم بطريقة عشوائية منتظمة، ثم جمعت البيانات بالمقابلة الشخصية باستخدام استمارة استبيان خلال شهر أكتوبر ونوفمبر 2020، واستخدام في تحليل البيانات المتوسط الحسابي، والإنحراف المعياري، والنسبة المئوية للمتوسط، واختبارT ” test paird-samples“ كما استخدم العرض الجدولى بالأعداد والتكرارات والنسب المئوية فى عرض بيانات البحث.

وكانت أهم النتائج التى توصل اليها البحث مايلي:

ـ كان المستوى المعرفي لزراع الأرز المبحوثين قبل جلسة يوم الحصاد المتعلقة بالتوصيات الفنية الخاصة بمرحلة إعداد وتجهيز الأرض للزراعة مرتفعة بنسبة (77,4%)، بينما كانت متوسطة فى مرحلتى نمو المحصول، والحصاد والدراس والتعبئة والتخزين بنسب بلغت (59,4%، 70,6%) على الترتيب.

ـ كان المستوى المعرفي لزراع الأرز المبحوثين بعد جلسة الحصاد مرتفعاً فى المراحل الثلاث إعداد وتجهيز الأرض للزراعة، ونمو المحصول، والحصاد والدراس والتعبئة والتخزين بنسب بلغت (96%، 80,9%، 97,6%) على الترتيب.

ـ احتل المرتبة الأولى للمستوى المعرفى للتوصيات الفنية المتعلقة بمرحلة إعداد وتجهيز الأرض لزراعة محصول الأرز قبل جلسة يوم الحصاد بنسبة (88,9%) الصنف سخا 105، أما بعد الإجتماع فكان الصنف سخا 107 بنسبة (99.1%)، اما الأثر التعليمى المعرفى فكان بنسبة (86,1%) للصنف سخا سوبر 300.

– وجد هناك فروقاً معنوية بين قيم متوسطات درجات الآثر التعليمى المعرفى للزراع بالتوصيات الفنية الإرشادية لمحصول الأرز لصالح الزراع المبحوثين بعد حضورهم يوم الحصاد عن قيم متوسطات درجات الآثر التعليمى المعرفيه قبل حضورهم اجتماع يوم الحصاد لجميع التوصيات الإرشادية الفنية المعروضة بجلسة يوم الحصاد.

– من أكثر المعوقات من وجهة نظر الزراع المبحوثين عدم مناسبة مكان الاجتماع الإرشادى ليوم الحصاد لبعده عن قرى الزراع أو عقده عند أحد أغنياء القرية بنسبة (78,7%)، ومدة جلسة يوم الحصاد المنعقد غير كافية لعرض كافة التوصيات والمعلومات المذكورة تكون ناقصة وغير مفهومة كان بنسبة (68,5%)، وكان طرق التغلب على هذه المعوقات من وجهة نظرهم هى عمل شادر بالقرية، ويتم دعوة عدد كبير من الزراع حتى يستفيدوا من المعلومات الجديدة بنسبة بلغت (41,7%)، ثم زيادة وقت جلسة يوم الحصاد حتى يستطيع المزارعين فهم واستيعاب جميع التوصيات المعروضة أثناء الجلسة بنسبة بلغت (81,5%).

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى