آخر الأخبار
الرئيسية / اقتصاد زراعي / استثمر سطح منزلك فى زراعة الفراولة

استثمر سطح منزلك فى زراعة الفراولة

الفلاح اليوم ـ فريق التحرير تعتبر الفراولة من أهم المحاصيل البستانية، التى اتجهت مصر إلى تنمية إنتاجها منها بمعدلات كبيرة فى السنوات الأخيرة، حيث انتشرت زراعتها فى مناطق عديدة بالمحافظات، فهى تعتبر من المحاصيل ذات العائد الكبير فى الإنتاج والتصدير الفراولة، ولهذا تحتل الفراولة مرتبة متقدمة فى صادرات مصر إلى

زراعة الأسطح

الأسواق الأوربية والعربية، والتى تبدأ فى شهر نوفمبر وحتى أبريل للدول الأوروبية، وتستمر حتى مايو للدول العربية.

وتزرع الفراولة في الربيع في المناطق المعتدلة والرطبة، كما يمكن أن تزرع في أواخر الصيف، أما إذا زرعت في الشتاء، فإن المحصول سيكون ضعيفا، كما يمكن أن تستمر نباتات الفراولة بالعطاء لمدة أربعة سنوات، وبما أن النباتات المعرّشة (التي تنتمي إليها الفراولة) تتميز بأنها تستنبت نباتات جديدة مجاورة لها لتعطي محاصيل زيادة، أما فى إذا كانت الزراعة فى فصل الشتاء، يتم تغطيتها بالبلاستيك.

ولهذا حرص “الفلاح اليوم” على أن تقدم لقرائها طريقة سهلة وجديدة لزراعة الفراولة  فوق أسطح المنزل، لتوفير عائد مادي ولضمان الحصول على ثمرة الفراولة بدون مبيدات أو مواد مسرطنة، وصحية للاستهلاك المنزلي.

طريقة زراعة الفراولة فوق الأسطح
– نقوم بتنظيف السطح جيدا لاستقبال النباتات فيه وإعطاؤه المظهر الجمالي المنظم.
– تأكد أن سطح منزلك معرض للشمس على الأقل من 4-5 ساعات وبعد ذلك نقوم باختيار أحدى نظم الزراعة المناسبة سواء بسيطة أو مكثفة والأفضل أن نبدأ بالنظم البسيطة حتى تمتلك الخبرة الكافية.
– بعد ذلك نقوم بتقسيم السطح إلي مربعات وتحديد أماكن الضوء والظل، ليناسب كل نوع من أنواع والنبات، ويتم زراعة النباتات في إطارات خشبية وإذا لم يتوفر فيمكن تحضير بعض البراميل أو الصفائح البلاستيكية المناسبة، وبعد ذلك تقوم بتوزيعها وتحضيرها للزراعة.
– نقوم بشراء شتلات الفراولة من أي مشتل، حيث لا تنجح زراعتها فوق الأسطح عن طريق البذور، لذلك تُزرع على شكل شتلات، ويجب التأكد من سلامة الشتلات وأنها غير مصابة بأي مرض.
– اختيار المكان المناسب الذي يصل إليه الشمس كلّيا واختيار التوقيت المناسب في الفصل معتدل (الربيع في معظم البلدان)، والتى يتجنب زراعتها في الطقس شديد البرودة، إلا فى حالة استخدام الصوب.
– نزرع الشتلة داخل الأصيص، بحيث تغمر التربة جذورها، مع الحرص على أن تظل التربة رطبة دائما، ويتم وضع قش أو مواد عضوية مثل ورق الأشجار أو نشارة الخشب تحت النبات، لتحسين مستوى نموها وحفظ الرطوبة داخل التربة.
– نروي الشتلات مرّة في الأسبوع، ونغطى المنطقة الواقعة تحت الشتلات بمواد عضوية كورق الأشجار، للحفاظ على رطوبة التربة، ومع مرور الوقت تستنبت الفراولة شتلات أخرى، وهنا لنا الخيار فى قطعها أو تركها.

وأكدت تجارب خبراء الزراعة، أن البرميل الواحد ينتج فى المتوسط 47 كيلو فراولة فى مساحة متر واحد، فى متوسط سعر الكيلو 6 جنيهات، فأن المتر يبلغ عائده حوالى 280 جنيه فى الطرحة الواحد؛ وهناك بعض الأصناف من الفراولة التي لا تنتج ثمار في السنة الأولى من زراعتها، لذلك لا نيأس منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *