آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / أهم التوصيات الخاصة بـ”الفاصوليا الصيفي”

أهم التوصيات الخاصة بـ”الفاصوليا الصيفي”

كتب: د.محمد علي فى السطور التالية، ومع بداية ارتفاع الحرارة هذا الأسبوع معرض لأهم العمليات والاحتياطات والتوصيات الخاصة بـ”الفاصوليا الصيفي“..

كنت محذر من زراعة الفاصوليا الصيفي عقب (مكان) فاصوليا شتوى فى نفس الارض .. وان التربة ما زالت تحتوى على كثافة عالية من فطريات التربة وجراثيمه… طبعاً الكل عارف ان نسبة الاصابة بذبابة الفاصوليا وكمان اعفان منطقة التاج واعفان الجذور كانت مرتفعة، وفي مشكلة فعلية من زراعة الفاصوليا الصيفي مكان الفاصوليا الشتوي …. طب ركزو معاي:

أولاً: مفيش ذبابة الفاصوليا فى العروة الصيفي لان الجو بيكون برد فى شهر اتنين وتلاتة… فدي مفيش فيها مشكلة.

المشكلة الهامة هي ان الفطريات بتاع اعفان التاج واعفان الجذور اصبحت متركز عندك فى التربة – وده محتاج منك التالي:

1- لازم الزراعة تكون حيراتي مش عفير “خالص”.

2- اضافة 100 كجم كبريت زراعي مع التجهيز و 10 كجم كبريتات نحاس (جنزارة) ضروري جدا مع ميه الري بتاعة الزراعة (الحيراتي) يعني قبل ما تتزرع البذور…. الكلام ده عدى خلاص (بس للتذكير بعد كده).

المهم دلوقتي ان يتم سحب “اضافة” مبيدات الاعفان مع مياه الري فى الرية الاولى والثانية على الاقل (600 جم مون كت أو يونيفورم مع كيلو توبسين – وتوضع فى برميل مع مياه الري ولا ترش).

ثانياً: معظم الفاصوليا نموها مش “قوى” وتحاج الى دعم ومحفزات للنمو … قبلها هقولكم على شوية حاجات هامة زي كيفية اجراء الري وكميات ونوعية التسميد:

ـ الرى: الفاصوليا من النباتات الحساسة جدا للرى ففى الأراضى القديمة ونظام الرى بالغمر يجب أن يكون الرى على الحامى فى الصباح الباكر أو المساء ويفضل أن يكون الرى بكميات قليلة و على فترات قصيرة على أن تكون رية المحاياة بعد 21 يوما تقريبا لمساعدة جذور النبات على الإنتشار لزيادة تثبيت النبات وزيادة مقدرتة على الأمتصاص فى الأراضى الجديدة وتحت نظام الرى الحديث يظهر تأثير انتظام الرى واضحا على النباتات المنزرعة تحت نظام الرى بالتنقيط حيث يحافظ هذا النظام على مستوى ثابت من الرطوبة. (بعد اكتمال الإنبات يراعى ان تقل كمية مياة الرى فى مراحل النمو الأولى لتشجيع نمو المجموع الجذرى) …

ـ التسميد: معدلات التسميد تكون طبقا لنوعية ومدى خصوبة التربة ومحتواها من العناصر مع مراعاة أن تكون الفاصوليا تستجيب لزيادة معدل التسميد مع الاتزان فى نوعية الأسمدة المضافة خصوصا مع نظام الرى الحديث وعلى رأسها الرى بالتنقيط وقد أدى ذلك الى زيادة كبيرة فى المحصول، وذلك مع مراعاة الوصول بعدد النباتات وانتظام توزيعها كما أشرنا الية، وعلى هذا تكون معدلات الضافة للفدان عامة فى حدود: 60-100 وحدة ازوت، 30-45 وحدة فوسفور، 48-72 وحدة بوتاسيوم.

– الأراضى القديمة:-
1ـ دفعة أثناء التجهيز كما أوضحنا.
2ـ دفعة قبل رية المحاياة (100-150كجم سلفات امونيوم).
3ـ دفعة قبل الرية الثانية (50-100كجم سلفات امونيوم + 25-50كجم سلفات بوتاسيوم).
4ـ دفعة بعد الأسبوع الأول لبداية الجمع (50-100كجم سلفات امونيوم + 25-50كجم سلفات بوتاسيوم).

– الأراضى الجديدة (تحت نظم الرى الحديثة):-
1ـ الشهر الأول: 150كجم سلفات امونيوم.
2ـ الشهر الثانى: 200كجم سلفات امونيوم +75كجم سلفات بو تاسيوم.
3ـ الشهر الثالث: 150كجم سلفات امونيوم + 50كجم سلفات بوتاسيوم.
4ـ يفضل فى تلك النوعية من الأراضى اتباع نظام الرى بالتنقيط وتقسم الكميات الشهرية السابقة الى اضافات يومية تبعا لمستوى نمو النبات كما تضاف نسبة إسبوعية من حمض الفسفوريك لغسيل الشبكة بالإضافة لكونها مصدر فسفور (يومين تسميد ويوم تنظيف مع حمض فسفوريك وهكذا).

– الرش بالعناصر المغذية:
1ـ الرش بالكبريت الميكرونى او التعفير بالكبريت الزراعى عند عمر 21 يوماً ثم بعد 15 يوما من الأولى.

2ـ العناصر المخلبية 200جم حديد + 100جم زنك +100جم منجنيز ثلاث مرات كل 15 يوماً مع بداية التزهير.

3ـ الرش بمنقوع سوبر فوسفات (6 كجم تنقع لمدة 24 ساعة ويؤخذ الرائق ويكمل الى 300 لتر ويرش ويتم اضافة 250 جم طجالب بحرية و 30 سم سيتوكينين) مرة مع بداية العقد والأخرى بعد 15 يوماً منها.

ـ معاملة بذور الفاصوليا بالمطهرات الفطرية التالية: (كان المفروض)

1ـ ريدوميل بلاس 1 جم أو بريفيكور N 1 سم3/كجم بذرة.
2ـ ريزوليكس/ثيرام 1.5 أو مونسرين 1.5 جم/كجم بذرة.
3ـ توبسين M 70 % 1جم/كجم بذرة أو تكتو 45 % 1 سم3/كجم بذرة أو بمعنى آخر (ريدوميل 1 جم + ريزوليكس 1.5 جم + توبسين 1جم) /كجم بذرة.
مع ضرورة تندية البذور قبل المعاملة بقليل من الماء أو الصمغ العربي أو مادة الترايتون أو النشا وذلك لضمان التصاق المطهرات الفطرية على سطح البذرة جيدا وذلك يتم قبل الزراعة مباشرة.

ـ ملحوظة هامة يجب إضافة كل مطهر على حده (أي على التوالي) بعد الزراعة بحوالي أسبوعين … عند ظهور أعراض الإصابة بأمراض اعفان الجذور والذبول، والتأكد منها جيدا يمكن عمل محلول من المطهرات الثلاثة و بالتركيزات المذكورة سابقا وتضاف إلي لتر ماء وتحضر الكمية المطلوبة من المحلول حسب الاحتياج، ويضع بنظام التجريع بجوار جذر النبات ذو الإصابة المتوسطة، ويستبعد النبات الذي به إصابة شديدة و الذي لا أمل فيه ويحرق بعيدا عن الحقل… حيث يوضع المحلول في الرشاشة بعد تحضيره في البرميل وبواسطة الرشاشة التي تم استبعاد الفونيه منها ويمكن حقن النباتات المصابة بجوار الجذر مباشرة وذلك للسهولة والسرعة التوقيت.

ويكون ذلك قبل الري بيوم أو يومين في حالة الري بالغمر أو بعد الري والأرض مستحرثة أو يكون قبل الري بعدة ساعات إذا كان الري بالتنقيط أو بعد الري و الأرض بها نسبة رطوبة معقولة. بعد ذلك يتم العزيق في حالة الري بالغمر وذلك بأخذ جزء من البطالة إلي العمالة (الترديم حول النباتات) ثم الري، وفي حالة الري بالتنقيط يمكن إجراء الترديم بعد إضافة المحلول وجد أن هذه العملية تؤدى إلي توقف انتشار الإصابة على النباتات السليمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *