آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الحيوانية / أكثر 4 أمراض تصيب الأرانب في الشتاء

أكثر 4 أمراض تصيب الأرانب في الشتاء

كتب: د.صفوت كمال فى السطور التالية نعرض لأهم وأكثر 4 أمراض تصيب الأرانب في فصل الشتاء وهى:

البرد والزكام

ـ الأعراض: ويتميز بظهور إفرازات مخاطية حول الفم والأنف، وقد تظهر حول فتحة الإخراج أيضا، مع إحتمال وجود العطس أو السعال.

ـ العلاج: العلاج الفعال لهذا المرض هو:

1ـ الحقن 1سم تراميسين طم تحت الجلد مرة واحدة.

2ـ فإذا لم يوجد فالحقن 1 سم تتراسيكلين تحت الجلد لثلاث أيام.

3ـ فإذا لم يكن المربى يجيد الحقن أو لم يجدها، فيستخدم (سلفاكينوكسالين) 5 جم لكل لتر ماء.

4ـ فإذا تعذر وجود المستحضرات البيطرية تماما.

5ـ فسحق قرصان (نوفلو) البشرى، وإذابتهم فى نصف لتر ماء، والبصل الأخضر أو قشر البصل الجاف صالح فى حالة عدم توافر جميع ما سبق.

ـ الوقاية: الإنتباه لعدم تعريض الأرنب لتيارات الهواء، فبرغم أن الأرنب يتحمل أقصى درجات البرودة حتى تحت الصفر، فإنه لا يتحمل تيارات الهواء ولو كانت ضعيفة، ولهذا يراعى تغطية البطارية أو العشة من ناحية إتجاه الريح (صيفا أو شتاء) دائما، حتى لا يتعرض الأرنب للتيارات الهوائية التى تصيبه بالبرد والزك.

الإسهال

ـ الأعراض: سيولة المخرجات البرازية للأرنب مع هزال وسيبدوا الأرنب متسخا لتلوث فراؤه بمخرجاته.

ـ العلاج: أولا إمنع الغذاء الأخضر نهائيا، الحقن 1 سم سلفا ديميدين تحت الجلد أو 5 جم سلفاديميدين مسحوق، لكل لتر ماء.

فإذا لم يوجد ، فيمكن إستخدام (أنتينال) البشرى، تفرغ كبسولتان على كل نصف لتر ماء.

فإذا لم ينوافر كل هذا، فيمكن إستخدام (الحشائش النجيلية البرية) بـأنواعها، وهى لا تباع ولكنها تنموا فى كل مكان، و ستجدها بالقرب من منزلك حتما جتى ولو كنت تسكن فى صحراء (سيبيريا).

ـ الوقاية: الإعتناء بنظافة المكان دائما، وعند تغيير نوعية الغذاء من الأخضر إلى الجاف أو العكس، ينبغى أن تفعلها بالتدريج.

النفاخ

وهو عكس الإسهال عند الأرانب (إمساك).

ـ الأعراض: إنتفاخ بطن الأرنب بصورة غير طبيعية، مع إنغلاق فتحة الإخراج، وهذا نتيجة لعدم قدم الأرنب على الإخراج.

ـ العلاج: تماما كعلاج الإسهال.

ـ الوقاية: ينتج النفاخ عادة من تخمر العليقة نتيجة للرطوبة العالية أو لتبول الأرانب عليها، وقد ينتج أيضا من الفطريات التى تنموا على العلائق نتيجة للرطوبة العالية، ولهذا ينصح دائما بأن تخزن العلائق فى مكان جاف بعيدا عن أشعة الشمس المباشرة.

العطاس

قد يكون العطاس منفردا، أو مصاحبا للبرد، فإن كان مصاحبا للبرد ، تستخدم علاج البرد والزكام
و العطاس عند الأرانب ليس مرضا، ولكنه ينتج من إستنشاق ذرات الغبار، فيتسبب فى عدم قدرة الأرنب على الأكل بالصورة الكافية فينخفض معدل النمو.

والوقاية والعلاج فى تلك الحالة هى الإمتناع عن تقديم العلائق (الناعمة) للأرانب، لأن غبارها سيصيب الأرانب بالعطس المستمر، وهذا هو السبب الرئيسى فى جعل علائق الأرانب إصبعية أو مكعبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *