زراعة x زراعة

أفضل مناخ لزراعة أشجار الزيتون

كتبت: نورا سيد تفضل أشجار الزيتون مناخ البحر المتوسط الذي يمتاز بشتاء بارد ممطر، وصيف دافئ او حار جاف، وتتحمل أشجار الزيتون درجات الحرارة من 5 – 50 درجة مئوية، ولكن الدرجة الأنسب لزراعة الزيتون تتراوح ما بين 5 – 35 درجة مئوية، وتجود زراعة أشجار الزيتون في جميع الأراضي، ويجود زراعته في الأراضي الصحراوية شديدة الحرارة صيفا والدافئة مائلة للبرودة شتاء ويتحمل الزيتون الملوحة الشديدة لدرجة تصل لأكثر من 10.000PPM.

يتم زراعة الزيتون بطريقة الشتل، وتتم بقطع عقل من اغصان نامية فتية بحيث تحمل كل عقلة عقدة او اكثر، ولكل عقدة برعم، ويتم غمس قاعدتها بمحلول يحتوي علي تركيز معين من مواد نمو نباتية (اوكسينات) تغرس كل عقلة او عقلتين في تربة بداخل كيس نايلون، وتصفف أعداد كبيرة منها بجانب بعضها لتسقي وتنمو داخل بيت بلاستيكي وبعدما تنمو الي شتلات بعمر سنة او اكثر، تتم زراعتها في حفر في التربة لتنمو وتعطي شجرة جديدة.

تعتبر العناية المتكاملة بالتربة، والمحافظة علي تربة صحية خصبة ذات بنية جيدة، نقطة البداية في الوقاية من الافات والامراض، ولابد للمزارع ان يركز علي تغذية التربة بالتعامل معها كوسط حي، وهذا التوجه يحتاج الي تغيير جذري في المفهوم الشائع لدي معظم الزراع، فالتربة الفقيرة والمستهلكة المتدنية الجودة، تشكل وسطا مناسبا لانتشار افات النباتات، فالإنسان الذي يعاني من نظام صحي سيئ يكون اكثر عرضا للأمراض.

تابع الفلاح اليوم علي جوجل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى