آخر الأخبار

أستاذ فاكهة ببحوث الصحراء يُحذر المزارعين من ممارسات خاطئة تضر بزيت الزيتون

كتب: أسامة بدير طالب الدكتور وائل غيث، أستاذ الفاكهة بمركز بحوث الصحراء، أهالي محافظة مطروح بعدم عصر الزيتون بالطرق الخاطئة التي تقلل نسب الزيت وتؤدي إلى إنخفاض قيمته الغذائيه، محذرا من بعض العادات المستجدة التي وصفها بغير الصحيحة ولا تستند على أى أساس علمي مقبول.

ولفت غيث، في بيان صحفي وصل “الفلاح اليوم“، إلى أن بعض مزارعى الزيتون فى مناطق الساحل الشمالي الغربى وشبة جزيرة سيناء وغيرها من المناطق، يعتمدوا تذبيل وتجفيف ثمار الزيتون بعد القطف ونشرها فى مناشر تحت أشعة الشمس حتى تذبل وتجف وتتصلب تماما، معتقدين أن هذه الطريقة ستؤدي إلى الحصول على زيت وفير وتام النضج وعالى الجودة مع خفض تكاليف العصر لانخفاض الوزن الكلى لمحصول الزيتون بعد أن تطايرت منه رطوبة الثمار بفعل حرارة الشمس.

وأكد أستاذ الفاكهة بمركز بحوث الصحراء، أن هذا أمر خاطئ للغاية مخالف لوصايا الأجداد النابهين، حينما قالوا لنا منذ أزمان بعيدة، لكى تحصل على زيت زيتون جيد فلابد أن تعجل بعصره عقب الحصاد “من الشجر للحجر” لتحصل على زيت زيتون رائع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عاجل