آخر الأخبار
الرئيسية / صحة / أستاذ تغذية يُحذر من المُمبار الصينى

أستاذ تغذية يُحذر من المُمبار الصينى

سيدة تبيع المُمبار ـ أرشيفية

كتبت: هناء معوض حذر الدكتور محمد سيد مسعود، أستاذ التغذية بالمركز القومى للبحوث، من المُمبار الصينى المنتشر حاليا فى الأسواق المصرية.

وأكد مسعود، أن مكوناته صناعية وقد تكون سببا فى الإصابة بالسرطان، مشيرا إلى أن المُمبار الطبيعى مكون من مصارين الحيوانات وعبارة عن ألياف لا تهضم ليس منها أى مشكلة، منذ سنوات تم تقليد المُمبار وتصنيعه من مادة كربوكسى ميثيل السيلولوز، وهى عبارة عن مادة خاملة لا تهضم فى المعدة وتنزل مع الفضلات وليس منه أى خطورة.

وتابع أستاذ التغذية، فى تصريحات صحفية، أن المُمبار الصينى الذى انتشر فى الأسواق المصرية من الممكن أن يكون مكونا من مادة البوليستر (بوليمير) وهى يتم تصنيعها من مواد بلاستيكية قد ينتج عنها مشاكل صحية عديدة مثل السرطانات، لأنه يظل فى المعدة ولا تهضم هذه المادة، ولا تنزل مع الفضلات، فمن الممكن أن تؤدى إلى إغلاق المعدة، وذلك لبقاء الفضلات داخل الأمعاء ما ينتج عنه نمو البكتيريا والميكروبات المسببة للسرطان.

وطالب مسعود، بضرورة تحليل المُمبار الصينى كيماويا لمعرفة مدى سمية المواد المكونة منه وتأثيرها على الصحة، لتجنب أى مضاعفات صحية، لأنه قد يشكل خطرا صحيا على صحة المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *