آخر الأخبار
الرئيسية / الأجندة الزراعية / أخي المزارع.. تعرف على أسباب وعلاج ظاهرة التنفيل

أخي المزارع.. تعرف على أسباب وعلاج ظاهرة التنفيل

كتب: د.محمد علي يشتكى كثير من المزارعين اللى كانت تحت الانفاق بالتحديد (طماطم – باذنجان – خيار – كنتالوب – بطيخ) ان الزرع مش عاوز يعقد وبيحصل تساقط للزهر (بينفل) كتير.

وطبعا السبب الرئيسي هو التقلبات الحادة في المناخ فى سواء زيادة الفرق بين حرارة الليل والنهار وبين الايام (التذبذبات الحرارية)، واحيانا زيادة الرطوبة سواء الحرة والارضية الناتجة عن الامطار او الرطوبة الجوية وهبوب الرياح الجافة مرة والرطبة مرات، وهكذا.

وعند تمام الاخصاب والعقد بسبب ان العناصر الغذائية اللازمة لهذه العمليات فإن النبات لا يقوم بتمثيلها غذائياً (العناصر دي هي الماغنسيوم – الزنك – الكالسيوم – المنجنيز – البورون – المولبيديوم ) بالتحديد … وهي عناصر هامة لهرمونات الدعم للاخصاب وتمام عمليات العقد بدون مشاكل.

وعشان الجو هيرتفع حرارته بداية من اول الاسبوع وحتى نهايته وبعد فترة باردة هيحصل “هياج” اضافى للعرض وزيادة فى النمو الخضري على حساب التزهير والاخصاب والعقد .. عشان كده قدامنا لغاية الاحد (7 ابريل 2019) يتبع 5 خطوات هامة.

أسباب ظاهرة التنفيل 

يقصد بـالنفل هي ظاهرة موت الثمار حديثة التكوين وغالبا ما تحدث هذه الظاهرة بنسبة عالية او بسيطة في نباتات اللى كانت تحت الانفاق او في الصوب (يعني اللى كانت فى جو دافيء بالتالية النمو فيها ذو طبيعة خاصة “مش متأقلم” مع تذبذبات الجو … وتزيد الظاهرة للاسباب التالية:

1- الفرق الكبير في درجات الحرارة بين الليل والنهار.

2 – الزراعات المبكرة (اخر نوفمبر أو منتصف ديسمبر).

3 – عدم ضبط و تنظيم عملية الري.

4- تعرض النباتات للعطش الشديد.

5- الإسراف في الري او تساقط الامطار يؤدي إلى أرتفاع نسبة الرطوبة الأرضية بشكل كبير جدآ وبالتالي حدوث اختناق للجذور الأمر الذي يؤدي إلى حدوث تساقط للازهار.

6- الإسراف في التسميد النتروجيني خاصة اليوريا.

7- عدم تسميد النباتات بـالأسمدة الفوسفاتية أو عدم تسميد النباتات بـالأسمدة الفوسفاتية بالمعدلات المطلوبة.

8- عدم الاهتمام بـالتسميد البوتاسي.

9- حدوث نقص حاد في مستوى عنصر الكالسيوم والبورون في النباتات.

10- التفاوت الكبير في درجات الحرارة ما بين الليل والنهار.

11- أرتفاع نسبة الأملاح في التربة أو في ماء الري.

12- حدوث ضرر في المجموع الجذري ناتج عن حدوث أي من الإصابات المرضية في الجذور سواء أصابة حشرية أو فطرية أو نيماتودية أو تكون أصابة مركبة.

13- تعرض النباتات لحدوث أصابة مرضية مثلا قد تكون أصابة فطرية مثل مرض البياض الدقيقي أو تكون أصابة عنكبوتية.

14- قد يحدث تساقط ميكانيكي للازهار نتيجة هبوب الرياح العالية أو بفعل عمليات الرش سواء في عمليات المكافحة أو رش المغذيات نتيجة استخدام الضغط العالي لماطور الرش.

15 – وقد يحدث تساقط للازهار نتيجة رش النباتات بأحد المبيدات الفطرية النحاسية في الأوقات الدافئة او الحارة خصوصا.

16- وقد يحدث تساقط للازهار نتيجة الأستخدام الخاطيء لمنظمات النمو النباتية أو نتيجة الخلط الخاطيء للمركبات الزراعية أو بسبب أستخدام المركبات الزراعية بمعدلات أعلى من المعدل المسموح به من قبل الشركة المصنعة.

وعلاج المشكلة او الظاهرة دي فى 5 خطوات: من بكرة الخميس 4 ابريل وحتى الاحد 7 ابريل 2019:

ـ اولاً: التوقف عن التسميد الازوتى تماماً خلال الـ4 ايام اللى جاية ويمكن استخدامه فى اضيق الحدود لو النمو مش قوي ويستخدم فقط في صورة نترات كالسيوم او سلفات نشادر ولا يزيد عن 3 -4 كيلو لاى منهما.

ـ ثانياً: تقليل معدلات الري عن المعتاد (شبة تصويم) على ان يكون الري اخر النهار دائماً.

ـ ثالثا: اضافة 4 -5 لتر حامض فسفوريك مع الري لمدة ريتين متتاليتين.

ـ رابعاً: سحب (حقن) نترات بوتاسيوم مع سلفات ماغنسيوم بمعدل 2.5 كيلو لاى منهما.

ـ خامسا: الرش يوم الجمعة صباحا بالمخلوط التالي (400 جم طجالب بحرية + 500 جم عناصر عالى الماغنسيوم والمنجنيز والحديد + 25 سم سيتوكينين / 300 لتر ماء للفدان) … يليها رشة على يوم الاحد صباحا بالكالسيوم بورون بمعدل 1.5 – 2 سم للتر أو 3 لتر حقناً مع مياه الري (منفرد).

إجراءات واحتياطات

ـ ترش نباتات الخيار بمثبتات الازهار وبعد 2-3 ايام ترش النباتات بالكالسيوم / بورون.

ـ الزراعة فى الموعد المناسب التى تكون الظروف البيئية مناسبة كان تكون درجة الحرارة اقل من30 درجة مئوية.

ـ تنظيم الرى وعدم الاسراف فيه.

ـ الزراعة فى تربة واستخدام ماء رى ملوحته منخفضة.

ـ رش النباتات فى بداية التزهير بالاوكسينات والسيتوكينينات بالمعدلات الموصى بها ولتكن 60 جرام اموكتون لكل 100 لتر ماء + 2 قرص برلكس وتكرر مرة اخرى بعد 10 ايام من الرشة الاولى.

ـ العناية بـالتسميد المتزن وبالكميات المناسبة.

ـ مكافحة الافات الفطرية والحشرية اولا باول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *